map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3988

مجموعة العمل توجه رسالة إلى مؤتمر مانحي الأونروا المنعقد في نيويورك بخصوص فلسطينيي سورية

تاريخ النشر : 25-06-2018
مجموعة العمل توجه رسالة إلى مؤتمر مانحي الأونروا المنعقد في نيويورك بخصوص فلسطينيي سورية

مجموعة العمل - لندن

طالبت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في لندن، في رسالة وجهتها صباح اليوم الاثنين 25 حزيران، إلى مؤتمر مانحي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) المنعقد بنيويورك المجتمع الدولي والدول المانحة بمضاعفة التمويل اللازم لاستمرار الأونروا تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين.

وشددت المجموعة على أهمية تقديم الدعم المالي اللازم لاستمرار عمل الأونروا بما يتناسب مع محنة اللاجئين الفلسطينيين المتعاظمة، والعمل على استدامة التمويل اللازم لها لتقديم الخدمات اللازمة للاجئين على كافة المستويات التعليمية والصحية والإغاثية، والعمل على تطوير عملها ليشمل الحماية الجسدية والقانونية للاجئين وتوسيع نطاق عملياتها ليشمل اللاجئين الفلسطينيين خارج المناطق الخمسة بما يضمن حقهم في العيش بكرامة.

وركّزت الرسالة التي تم إرسال نسخ منها إلى المؤتمر وإلى البعثات الدبلوماسية للدول المشاركة، على معاناة اللاجئين الفلسطينيين في سورية جراء تداعيات الأزمة المالية للأونروا وما نتج عن ذلك من تداعيات تأتي في الوقت الأشد حاجة على توسيع وتكثيف عملها.

وأشارت إلى أن معاناة اللاجئين الفلسطينيين في سورية تعاظمت بشكل واضح بسبب استمرار النزاع المسلح في سورية والوضع القانوني الهش للاجئين خارجها وتعرّضهم للقتل والاعتقال والتهجير.

الجدير بالذكر أن (418) ألف فرد من الفلسطينيين السوريين يعتمدون بشكل مباشر على المساعدات المقدمة من الأونروا، كما يعاني ما معدله (95%) من انعدام الأمن الغذائي، فضلاً عن سقوط (3776) ضحية وأكثر من (1674) معتقلاً موثقاً داخل السجون.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10073

مجموعة العمل - لندن

طالبت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في لندن، في رسالة وجهتها صباح اليوم الاثنين 25 حزيران، إلى مؤتمر مانحي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) المنعقد بنيويورك المجتمع الدولي والدول المانحة بمضاعفة التمويل اللازم لاستمرار الأونروا تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين.

وشددت المجموعة على أهمية تقديم الدعم المالي اللازم لاستمرار عمل الأونروا بما يتناسب مع محنة اللاجئين الفلسطينيين المتعاظمة، والعمل على استدامة التمويل اللازم لها لتقديم الخدمات اللازمة للاجئين على كافة المستويات التعليمية والصحية والإغاثية، والعمل على تطوير عملها ليشمل الحماية الجسدية والقانونية للاجئين وتوسيع نطاق عملياتها ليشمل اللاجئين الفلسطينيين خارج المناطق الخمسة بما يضمن حقهم في العيش بكرامة.

وركّزت الرسالة التي تم إرسال نسخ منها إلى المؤتمر وإلى البعثات الدبلوماسية للدول المشاركة، على معاناة اللاجئين الفلسطينيين في سورية جراء تداعيات الأزمة المالية للأونروا وما نتج عن ذلك من تداعيات تأتي في الوقت الأشد حاجة على توسيع وتكثيف عملها.

وأشارت إلى أن معاناة اللاجئين الفلسطينيين في سورية تعاظمت بشكل واضح بسبب استمرار النزاع المسلح في سورية والوضع القانوني الهش للاجئين خارجها وتعرّضهم للقتل والاعتقال والتهجير.

الجدير بالذكر أن (418) ألف فرد من الفلسطينيين السوريين يعتمدون بشكل مباشر على المساعدات المقدمة من الأونروا، كما يعاني ما معدله (95%) من انعدام الأمن الغذائي، فضلاً عن سقوط (3776) ضحية وأكثر من (1674) معتقلاً موثقاً داخل السجون.

الوسوم

, الأونروا , فلسطينيو سورية , مجموعة العمل , لندن , نيويورك , مؤتمر المانحين , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10073