map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3896

الأونروا ترحب بقرار السماح بعودة أهالي اليرموك إلى مخيمهم

تاريخ النشر : 08-11-2018
الأونروا ترحب بقرار السماح بعودة أهالي اليرموك إلى مخيمهم

مجموعة العمل – الأونروا

أبدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) ترحيبها بقرار السلطات السورية السماح لأهالي مخيم اليرموك بالعودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

وقال المتحدث باسم الأونروا كريس غينيس برس "ترحب الأونروا بقرار الحكومة السورية السماح للاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى منازلهم في مخيم اليرموك" معتبرا ان القرار سيلقى ارتياحا لدى الفلسطينيين.

وكان نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري "فيصل المقداد"، أبلغ الفصائل الفلسطينية المتواجدة في دمشق، يوم 6 تشرين الأول الجاري أن بلاده قررت رسمياً عودة جميع سكان مخيم اليرموك إليه، وأن "الحكومة السورية لا تضع أيّ مانع في عودة الفلسطينيين وهناك خطة لتنظيم عودة اللاجئين جميعاً"

إلى ذلك دعا غينيس المجتمع الدولي إلى تقديم الدعم للأونروا للسماح للوكالة بتوفير الخدمات الأساسية، بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم للاجئين الفلسطينيين العائدين إلى اليرموك.

بدوره صرح ن مدير عام وكالة "الأونروا" في سوريا محمد عبدي أدار  في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية، أن هناك 32 منشأة مدمرة في مخيم اليرموك من بينها 16 مدرسة، مشيراً إلى أن وكالة الغوث "أونروا" قامت يوم 20/10/2018 بجولة تفقدية في مخيم اليرموك، من أجل معاينة مؤسسات (أونروا) وتحديد الأضرار بعد الموافقة الرسمية من الحكومة السورية، منوهاً إلى أنه تم تشكيل لجنتين فنيتين لتقديم تقرير شامل عن أوضاع المنشآت لرفعها للمفوض العام للوكالة.

الجدير ذكره أن مخيم اليرموك يعد أكبر تجمع للفلسطينيين في الشتات، حيث كان يبلغ تعداد سكانه من لاجئي فلسطين أكثر من 160 الف نسمة قبل اندلاع الصراع في سورية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10778

مجموعة العمل – الأونروا

أبدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) ترحيبها بقرار السلطات السورية السماح لأهالي مخيم اليرموك بالعودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

وقال المتحدث باسم الأونروا كريس غينيس برس "ترحب الأونروا بقرار الحكومة السورية السماح للاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى منازلهم في مخيم اليرموك" معتبرا ان القرار سيلقى ارتياحا لدى الفلسطينيين.

وكان نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري "فيصل المقداد"، أبلغ الفصائل الفلسطينية المتواجدة في دمشق، يوم 6 تشرين الأول الجاري أن بلاده قررت رسمياً عودة جميع سكان مخيم اليرموك إليه، وأن "الحكومة السورية لا تضع أيّ مانع في عودة الفلسطينيين وهناك خطة لتنظيم عودة اللاجئين جميعاً"

إلى ذلك دعا غينيس المجتمع الدولي إلى تقديم الدعم للأونروا للسماح للوكالة بتوفير الخدمات الأساسية، بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم للاجئين الفلسطينيين العائدين إلى اليرموك.

بدوره صرح ن مدير عام وكالة "الأونروا" في سوريا محمد عبدي أدار  في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية، أن هناك 32 منشأة مدمرة في مخيم اليرموك من بينها 16 مدرسة، مشيراً إلى أن وكالة الغوث "أونروا" قامت يوم 20/10/2018 بجولة تفقدية في مخيم اليرموك، من أجل معاينة مؤسسات (أونروا) وتحديد الأضرار بعد الموافقة الرسمية من الحكومة السورية، منوهاً إلى أنه تم تشكيل لجنتين فنيتين لتقديم تقرير شامل عن أوضاع المنشآت لرفعها للمفوض العام للوكالة.

الجدير ذكره أن مخيم اليرموك يعد أكبر تجمع للفلسطينيين في الشتات، حيث كان يبلغ تعداد سكانه من لاجئي فلسطين أكثر من 160 الف نسمة قبل اندلاع الصراع في سورية.

الوسوم

سوريا , المخيمات الفلسطينيية , مخيم اليرموك , الأونروا , عودة الأهالي ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10778