map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3983

الهيئة المستقلة تبحث أوضاع الفلسطينيين القادمين من سورية مع وزارة التنمية الإجتماعية في غزة

تاريخ النشر : 30-11-2018
الهيئة المستقلة تبحث أوضاع الفلسطينيين القادمين من سورية مع وزارة التنمية الإجتماعية في غزة

مجموعة العمل - غزة
اجتمعت "الهيئة المستقلة لحقوق الانسان" بوكيل وزارة التنمية الاجتماعية بمدينة غزة الدكتور "يوسف ابراهيم"، وذلك في إطار بحث اوضاع الفلسطينيين اللاجئين القادمين من سورية إلى قطاع غزة.
وقال الدكتور يوسف خلال الاجتماع "أن قضية اللاجئين من سورية واجب وطني وأخلاقي وحقوقي، ويتطلب الخروج من الجانب النظري إلى العملي، لاستنهاض كل الجهود لتبني قضيتهم"
وأكد أن "وزارة التنمية تبذل ما في وسعها لمساعدتهم من خلال خدمات الشؤون الاجتماعية والتأمين الصحي وغيرها، مع الحرص الشديد على مواصلة هذه الجهود حتى لا تقف عند حدود الخدمة في ملفات محددة وانما تحقيقاً لاستقرار أوضاعهم وتأمين حقوقهم"
يأتي ذلك بعد أن فوّض اللاجئون الفلسطينيون القادمون من سورية و"لجنة متابعة شؤون اللاجئين من سوريا إلى غزة"، "الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان" بمتابعة قضايا الفلسطينيين من سورية في غزة أمام المؤسسات الرسمية ذات الصلة.
هذا ويعيش نحو ألف لاجئ فلسطيني سوري عادوا إلى قطاع غزة بسبب الحرب في سورية، أوضاعاً معيشية واقتصادية غاية بالسوء، وذلك بسبب الوضع العام الذي يعانيه قطاع غزة بسبب الحصار المشدد المفروض عليه من جهة، وتقصير الجهات الرسمية والفصائل والأونروا بتحمل مسؤولياتها تجاههم.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10887

مجموعة العمل - غزة
اجتمعت "الهيئة المستقلة لحقوق الانسان" بوكيل وزارة التنمية الاجتماعية بمدينة غزة الدكتور "يوسف ابراهيم"، وذلك في إطار بحث اوضاع الفلسطينيين اللاجئين القادمين من سورية إلى قطاع غزة.
وقال الدكتور يوسف خلال الاجتماع "أن قضية اللاجئين من سورية واجب وطني وأخلاقي وحقوقي، ويتطلب الخروج من الجانب النظري إلى العملي، لاستنهاض كل الجهود لتبني قضيتهم"
وأكد أن "وزارة التنمية تبذل ما في وسعها لمساعدتهم من خلال خدمات الشؤون الاجتماعية والتأمين الصحي وغيرها، مع الحرص الشديد على مواصلة هذه الجهود حتى لا تقف عند حدود الخدمة في ملفات محددة وانما تحقيقاً لاستقرار أوضاعهم وتأمين حقوقهم"
يأتي ذلك بعد أن فوّض اللاجئون الفلسطينيون القادمون من سورية و"لجنة متابعة شؤون اللاجئين من سوريا إلى غزة"، "الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان" بمتابعة قضايا الفلسطينيين من سورية في غزة أمام المؤسسات الرسمية ذات الصلة.
هذا ويعيش نحو ألف لاجئ فلسطيني سوري عادوا إلى قطاع غزة بسبب الحرب في سورية، أوضاعاً معيشية واقتصادية غاية بالسوء، وذلك بسبب الوضع العام الذي يعانيه قطاع غزة بسبب الحصار المشدد المفروض عليه من جهة، وتقصير الجهات الرسمية والفصائل والأونروا بتحمل مسؤولياتها تجاههم.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10887