map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3906

الشعلان يحذر الفلسطينيين السوريين في لبنان من مسار الهجرة غير النظامية

تاريخ النشر : 06-12-2018
الشعلان يحذر الفلسطينيين السوريين في لبنان من مسار الهجرة غير النظامية

مجموعة العمل - لبنان
حذّر أمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان "أبو اياد الشعلان" اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية في لبنان، من مغبة الدخول في مسارات الهجرة غير النظامية.
ونقلت مصادر إعلامية قول الشعلان "إنه جرت في الآونة الأخيرة عمليات متكررة لعدد من أبناء شعبنا من لبنان قادمين من سوريا، يصلون إلى إقليم كردستان عبر سماسرة أو مهربين موجودين في لبنان وكردستان أو سوريا، ويتم الحصول على تأشيرات رسمية لدخول إقليم كردستان مقابل مبالغ مالية، وبعد دخولهم كردستان يتم تجاوز الحدود الى تركيا، وأشار إلى أن "القانون العراقي يحكم تجاوز الحدود من ٣ الى ١٥ سنة"
وأضاف الشعلان: "نأمل من أبناء شعبنا في لبنان عدم سلوك هذا المسار وتحمل مسؤولية تبعات اعتقالهم وخاصة في ظل ما تعانيه منطقة مثلث العراق وسوريا وتركيا من الأرهاب"
هذا وتواجه العائلات الفلسطينية السورية المهجرة في لبنان أوضاعاً إنسانية مزرية على كافة مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والطبية والتعليمية، إضافة للجوانب القانونية، ويبلغ تعدادهم حوالي (31) ألف لاجئاً.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10917

مجموعة العمل - لبنان
حذّر أمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان "أبو اياد الشعلان" اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية في لبنان، من مغبة الدخول في مسارات الهجرة غير النظامية.
ونقلت مصادر إعلامية قول الشعلان "إنه جرت في الآونة الأخيرة عمليات متكررة لعدد من أبناء شعبنا من لبنان قادمين من سوريا، يصلون إلى إقليم كردستان عبر سماسرة أو مهربين موجودين في لبنان وكردستان أو سوريا، ويتم الحصول على تأشيرات رسمية لدخول إقليم كردستان مقابل مبالغ مالية، وبعد دخولهم كردستان يتم تجاوز الحدود الى تركيا، وأشار إلى أن "القانون العراقي يحكم تجاوز الحدود من ٣ الى ١٥ سنة"
وأضاف الشعلان: "نأمل من أبناء شعبنا في لبنان عدم سلوك هذا المسار وتحمل مسؤولية تبعات اعتقالهم وخاصة في ظل ما تعانيه منطقة مثلث العراق وسوريا وتركيا من الأرهاب"
هذا وتواجه العائلات الفلسطينية السورية المهجرة في لبنان أوضاعاً إنسانية مزرية على كافة مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والطبية والتعليمية، إضافة للجوانب القانونية، ويبلغ تعدادهم حوالي (31) ألف لاجئاً.

الوسوم

لبنان , كردستان , سورية ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/10917