map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3983

ناشطون يحذرون أهالي مخيم اليرموك من وسطاء عقاريون

تاريخ النشر : 27-12-2018
ناشطون يحذرون أهالي مخيم اليرموك من وسطاء عقاريون

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
حذّر ناشطون أهالي مخيم اليرموك من استغلال ما وصفوهم "تجار الأزمات والدم"، من بيع أملاكهم في مخيم اليرموك وخاصة مناطق شارع الثلاثين و شارع الـ 15 ومنطقة الجزيرة في حيّ الحجر الأسود، بأسعار زهيدة، مستغلين حاجة الأهالي وحالة الإحباط الموجودة بينهم.
وأشار الناشطون إلى أنّ وسطاء عقاريون يتابعون عمليات شراء المنازل في المناطق المذكورة، كونها محاذية لمشروع "باسيليا سيتي" الذي سيقام بالقرب منها.
وكان محامون من أبناء مخيم اليرموك حذروا في وقت سابق من تجار الأزمة حيث يسعون لإنشاء شركات مقاولات محدودة المسؤولية لشراء العقارات المهدومة بأثمان بخسه، ويروجوا إشاعات "وجود مخطط تنظيمي"، أو "لن تعودوا لبيوتكم"، و"لايوجد بنية تحتية".
وكان مخيم اليرموك تعرض لعملية عسكرية شنّها النظام السوري والروسي يوم 19 نيسان/ ابريل 2018 استخدمت فيها جميع صنوف الأسلحة، أدت إلى سقوط 33 مدنياً وعشرات الجرحى، وألحقت دماراً كبيراً في مباني وممتلكات المدنيين في اليرموك.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11015

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
حذّر ناشطون أهالي مخيم اليرموك من استغلال ما وصفوهم "تجار الأزمات والدم"، من بيع أملاكهم في مخيم اليرموك وخاصة مناطق شارع الثلاثين و شارع الـ 15 ومنطقة الجزيرة في حيّ الحجر الأسود، بأسعار زهيدة، مستغلين حاجة الأهالي وحالة الإحباط الموجودة بينهم.
وأشار الناشطون إلى أنّ وسطاء عقاريون يتابعون عمليات شراء المنازل في المناطق المذكورة، كونها محاذية لمشروع "باسيليا سيتي" الذي سيقام بالقرب منها.
وكان محامون من أبناء مخيم اليرموك حذروا في وقت سابق من تجار الأزمة حيث يسعون لإنشاء شركات مقاولات محدودة المسؤولية لشراء العقارات المهدومة بأثمان بخسه، ويروجوا إشاعات "وجود مخطط تنظيمي"، أو "لن تعودوا لبيوتكم"، و"لايوجد بنية تحتية".
وكان مخيم اليرموك تعرض لعملية عسكرية شنّها النظام السوري والروسي يوم 19 نيسان/ ابريل 2018 استخدمت فيها جميع صنوف الأسلحة، أدت إلى سقوط 33 مدنياً وعشرات الجرحى، وألحقت دماراً كبيراً في مباني وممتلكات المدنيين في اليرموك.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11015