map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3920

لاجئون فلسطينيون من سورية يعتصمون أمام مبنى الأونروا في عمّان

تاريخ النشر : 04-01-2019
لاجئون فلسطينيون من سورية يعتصمون أمام مبنى الأونروا في عمّان

مجموعة العمل - الأردن 
نظّم عدد من اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الأردن، اعتصاماً أمام مبنى رئاسة الأونروا في العاصمة الأردنية عمان، احتجاجاً على سوء أوضاعهم وتردي المساعدات المقدمة من الوكالة.
وقال المعتصمون إنهم قدموا مطالب لنائبة مدير الوكالة وتضمنت صرف المساعدات الشهرية المقررة للفلسطينيين السوريين، صرف بدل إيجار المنازل وبدلل محروقات وفواتير الكهرباء الماء، صرف مساعدات طارئة للحالات الصعبة، وزيادة المساعدات المقدم من الوكالة.
 من جانبها الوكالة قدمت وعوداً للمعتصمين بدراسة المطالب، مع الإشارة إلى أن الأونروا توزع مساعداتها الشتوية حوالي 85 دينار أردني وبعض الأفراد 20 دينار.
وكانت مجموعة العمل قد أجرت استطلاعاً إلكترونياً حمل عنوان تقييم أداء الأونروا في ظل الأزمة السورية" وأظهر أن 61.4%  من اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الأردن  يرون أن المساعدات الإغاثية والنقدية المقدمة لهم قليلة جداً، في حين أن 24.3 % قالوا إنها غير كافية، فيما صنف المساعدات 10% بالقليلة، بينما رأى 4.3% أنها كافية. 
وحول شروط استلام المساعدات وصف 15.7 % بأنهم وجدوا صعوبة وخطورة في الوصول لاستلامها، بينما وصفها 34.3 % بأنها صعبة بعض الشيء، بينما وجد 50% بأنها سهلة وآمنة.
يشار إلى أن أكثر من (17) ألف لاجئ فلسطيني سورية في الأردن، (85) ألف لاجئ فلسطيني سوري وصلوا إلى أوروبا حتى نهاية 2016، في حين يقدر عدد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بحوالي (31) ألف، وفي مصر (6) آلاف، وفي تركيا (8) آلاف، وفي غزة ألف فلسطينيي سوري.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11057

مجموعة العمل - الأردن 
نظّم عدد من اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الأردن، اعتصاماً أمام مبنى رئاسة الأونروا في العاصمة الأردنية عمان، احتجاجاً على سوء أوضاعهم وتردي المساعدات المقدمة من الوكالة.
وقال المعتصمون إنهم قدموا مطالب لنائبة مدير الوكالة وتضمنت صرف المساعدات الشهرية المقررة للفلسطينيين السوريين، صرف بدل إيجار المنازل وبدلل محروقات وفواتير الكهرباء الماء، صرف مساعدات طارئة للحالات الصعبة، وزيادة المساعدات المقدم من الوكالة.
 من جانبها الوكالة قدمت وعوداً للمعتصمين بدراسة المطالب، مع الإشارة إلى أن الأونروا توزع مساعداتها الشتوية حوالي 85 دينار أردني وبعض الأفراد 20 دينار.
وكانت مجموعة العمل قد أجرت استطلاعاً إلكترونياً حمل عنوان تقييم أداء الأونروا في ظل الأزمة السورية" وأظهر أن 61.4%  من اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الأردن  يرون أن المساعدات الإغاثية والنقدية المقدمة لهم قليلة جداً، في حين أن 24.3 % قالوا إنها غير كافية، فيما صنف المساعدات 10% بالقليلة، بينما رأى 4.3% أنها كافية. 
وحول شروط استلام المساعدات وصف 15.7 % بأنهم وجدوا صعوبة وخطورة في الوصول لاستلامها، بينما وصفها 34.3 % بأنها صعبة بعض الشيء، بينما وجد 50% بأنها سهلة وآمنة.
يشار إلى أن أكثر من (17) ألف لاجئ فلسطيني سورية في الأردن، (85) ألف لاجئ فلسطيني سوري وصلوا إلى أوروبا حتى نهاية 2016، في حين يقدر عدد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بحوالي (31) ألف، وفي مصر (6) آلاف، وفي تركيا (8) آلاف، وفي غزة ألف فلسطينيي سوري.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11057