map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

عودة أهالي مخيم اليرموك مرهونة بانتهاء اللجان الفنية من توصيف واقع المساكن

تاريخ النشر : 12-03-2019
عودة أهالي مخيم اليرموك مرهونة بانتهاء اللجان الفنية من توصيف واقع المساكن

مجموعة العمل – سوريا

أكد عضو المكتب التنفيذي في محافظة دمشق سمير جزائرلي خلال اجتماع مجلس محافظة دمشق يوم أمس الاثنين أن عودة أهالي مخيم اليرموك إلى منازلهم مرهون بانتهاء اللجان الفنية من توصيف واقع المساكن لأن هناك مساكن مهدمة كلياً وبعضها متصدع والبعض سليم بحسب قوله، مشيراً إلى أنه مع انتهاء التوصيف سيسمح للأهالي الذي يملكون مساكن سليمة بالعودة.

وقال الجزائرلي إنه تم تشكيل لجنة لليرموك برئاسته وتم استلام المنطقة، مشدداً على أنه لا يوجد أي تأخير حيث استلم الجغرافيا بمساحة 220 هكتاراً وكذلك المركبات وكل المواقع.

من جانبه طالب محمد زند الحديد بالإسراع بعودة أهالي اليرموك إلى مخيمهم، مطالباً بإحداث دائرة خدمات في حي اليرموك، مستغرباً هذا التأخير في عمليات الاستلام والتسليم خاصة بعد أن أصبحت محافظة دمشق تتوالى مهمة الإشراف على خدمات المخيم.  

من جانب آخر ما زال عناصر الأمن السوري يفرضون قبضتهم الأمنية على مداخل ومخارج المخيم، ويمنعون الأهالي من العودة إلى منازلهم وتفقدها، إلا بموجب موافقة أمنية، يتم الحصول عليها من مفرزتين وضعهما الأمن السوري على مدخل شارع الثلاثين، حيث يطلب هؤلاء العناصر من الأهالي أوراق تثبت أنهم من سكان المخيم أولهم ممتلكات فيه.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات السورية أعادت السيطرة على مخيم اليرموك وعدد من بلدات جنوب دمشق بعد عملية عسكرية شنّها يوم 19 نيسان/ ابريل 2018 دامت 33 يوماً.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11383

مجموعة العمل – سوريا

أكد عضو المكتب التنفيذي في محافظة دمشق سمير جزائرلي خلال اجتماع مجلس محافظة دمشق يوم أمس الاثنين أن عودة أهالي مخيم اليرموك إلى منازلهم مرهون بانتهاء اللجان الفنية من توصيف واقع المساكن لأن هناك مساكن مهدمة كلياً وبعضها متصدع والبعض سليم بحسب قوله، مشيراً إلى أنه مع انتهاء التوصيف سيسمح للأهالي الذي يملكون مساكن سليمة بالعودة.

وقال الجزائرلي إنه تم تشكيل لجنة لليرموك برئاسته وتم استلام المنطقة، مشدداً على أنه لا يوجد أي تأخير حيث استلم الجغرافيا بمساحة 220 هكتاراً وكذلك المركبات وكل المواقع.

من جانبه طالب محمد زند الحديد بالإسراع بعودة أهالي اليرموك إلى مخيمهم، مطالباً بإحداث دائرة خدمات في حي اليرموك، مستغرباً هذا التأخير في عمليات الاستلام والتسليم خاصة بعد أن أصبحت محافظة دمشق تتوالى مهمة الإشراف على خدمات المخيم.  

من جانب آخر ما زال عناصر الأمن السوري يفرضون قبضتهم الأمنية على مداخل ومخارج المخيم، ويمنعون الأهالي من العودة إلى منازلهم وتفقدها، إلا بموجب موافقة أمنية، يتم الحصول عليها من مفرزتين وضعهما الأمن السوري على مدخل شارع الثلاثين، حيث يطلب هؤلاء العناصر من الأهالي أوراق تثبت أنهم من سكان المخيم أولهم ممتلكات فيه.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات السورية أعادت السيطرة على مخيم اليرموك وعدد من بلدات جنوب دمشق بعد عملية عسكرية شنّها يوم 19 نيسان/ ابريل 2018 دامت 33 يوماً.

 

الوسوم

سوريا , المخيمات الفلسطينية , مخيم اليرموك , محافظة دمشق ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11383