map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3983

فيلم "عاصمة الأمل عاصمة الشتات" يشارك في مهرجان سينما الشباب بدمشق

تاريخ النشر : 15-05-2019
فيلم "عاصمة الأمل عاصمة الشتات" يشارك في مهرجان سينما الشباب بدمشق

مجموعة العمل - دمشق
شارك الفيلم القصير"عاصمة الأمل عاصمة الشتات"في مهرجان سينما الشباب للأفلام القصيرة بدمشق الذي أنهى أعماله قبل أيام، ونال إعجاب المشاركين.
وتحدث المخرج الفلسطيني "محمد أبو مطحنة" عن صعوبات كبيرة ونقص في الأدوات وعوائق أخرى اعترضت طريقه خلال التصوير، الأمر الذي منع انتاجه من نيل الجوائز الأولى.
وقال أبو مطحنة لمجموعة العمل في حديث سابق، إنّ الفيلم عبارة عن منحة استحقها من خلال دبلوم العلوم السينمائية الذي تقدمه المؤسسة العامة للسينما ووزارة الثقافة في دمشق.
وأضاف أبو مطحنة أنّ الفيلم يتناول الحالة الإنسانية والإجتماعية والسياسية لمخيم اليرموك من التأسيس إلى مرحلة إعادة الأمل وإعادة البناء، فكان اسم الفيلم (عاصمة الشتات, عاصمة الأمل) بحسب وصفه.
وأشار إلى أنّ الحالة الإنسانية السيئة التي تعرض لها مخيمه اليرموك، دفعته لعمل فيلم وثائقي قصير ينقل من خلاله أوضاع المدنيين السيئة خلال الحرب، ونوّه إلى وجود مقابلات مع الأهالي وقت الحصار ومع قيادات الشعب الفلسطيني ومؤسسة اللاجئين.
وعن الفيلم يقول "حين تعبُس المدن الكبيرة، يبتسم المخيم .. لكن عَبُس المخيم، والآن حان وقت الأمل لنحيي عاصمة الشتات من جديد".

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11710

مجموعة العمل - دمشق
شارك الفيلم القصير"عاصمة الأمل عاصمة الشتات"في مهرجان سينما الشباب للأفلام القصيرة بدمشق الذي أنهى أعماله قبل أيام، ونال إعجاب المشاركين.
وتحدث المخرج الفلسطيني "محمد أبو مطحنة" عن صعوبات كبيرة ونقص في الأدوات وعوائق أخرى اعترضت طريقه خلال التصوير، الأمر الذي منع انتاجه من نيل الجوائز الأولى.
وقال أبو مطحنة لمجموعة العمل في حديث سابق، إنّ الفيلم عبارة عن منحة استحقها من خلال دبلوم العلوم السينمائية الذي تقدمه المؤسسة العامة للسينما ووزارة الثقافة في دمشق.
وأضاف أبو مطحنة أنّ الفيلم يتناول الحالة الإنسانية والإجتماعية والسياسية لمخيم اليرموك من التأسيس إلى مرحلة إعادة الأمل وإعادة البناء، فكان اسم الفيلم (عاصمة الشتات, عاصمة الأمل) بحسب وصفه.
وأشار إلى أنّ الحالة الإنسانية السيئة التي تعرض لها مخيمه اليرموك، دفعته لعمل فيلم وثائقي قصير ينقل من خلاله أوضاع المدنيين السيئة خلال الحرب، ونوّه إلى وجود مقابلات مع الأهالي وقت الحصار ومع قيادات الشعب الفلسطيني ومؤسسة اللاجئين.
وعن الفيلم يقول "حين تعبُس المدن الكبيرة، يبتسم المخيم .. لكن عَبُس المخيم، والآن حان وقت الأمل لنحيي عاصمة الشتات من جديد".

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11710