map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3983

نداء مناشدة للتكفل بتأمين قميص طرف صناعي للاجئ فلسطيني من أبناء مخيم درعا

تاريخ النشر : 16-05-2019
نداء مناشدة للتكفل بتأمين قميص طرف صناعي للاجئ فلسطيني من أبناء مخيم درعا

مجموعة العمل – مخيم درعا

أطلق اللاجئ الفلسطيني عماد عبد الحميد مطلق (38 عاماً) من أبناء مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية نداء  لوكالة الأونروا والجهات المعنية والمنظمات الإنسانية والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر الفلسطيني للتدخل من أجل مساعدته وتأمين بطانة لقميص طرف صناعي سفلي تحت الركبة.  

وأشار المطلق أن قيمة قميص السيليكون (البطانة)  تقدر حوالي 150$، وهو غير قادر على تأمين  أي جزء من المبلغ بسبب أوضاعه المعيشية والاقتصادية المزرية نتيجة عدم وجود مورد مالي ثابت له.

وقال المطلق الذي يعيل 6 أطفال في رسالة وصلت إلى مجموعة العمل: "إنه وبعد أن سدت كافة الأبواب في وجهه أضطر لأن يطلق نداء المناشدة هذا، متمنياً على أصحاب الأيادي البيضاء والجمعيات الخيرية والطبية مساعدته والتخفيف من معاناته"، من أجل العودة إلى عمله وكسب قوت أولاده، مشدداً أن أصعب شيء على الإنسان أن لا يستطيع إطعام فلذات كبده وأن يصبح عالة على ذويه ومجتمعه.   

الجدير بالتنويه أن قميص السيليكون يعلب دواً أساسياً في أداء  الطرف الصناعي حيث يتـم من خلاله تأمين الاتصال بين الطرف المبتور (الجذمور) والطرف الصناعي، ويشكل الضغط المتبادل بينهما دليلاً أساسياً لتقييم التصميم الجيد من الشيء.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11715

مجموعة العمل – مخيم درعا

أطلق اللاجئ الفلسطيني عماد عبد الحميد مطلق (38 عاماً) من أبناء مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية نداء  لوكالة الأونروا والجهات المعنية والمنظمات الإنسانية والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر الفلسطيني للتدخل من أجل مساعدته وتأمين بطانة لقميص طرف صناعي سفلي تحت الركبة.  

وأشار المطلق أن قيمة قميص السيليكون (البطانة)  تقدر حوالي 150$، وهو غير قادر على تأمين  أي جزء من المبلغ بسبب أوضاعه المعيشية والاقتصادية المزرية نتيجة عدم وجود مورد مالي ثابت له.

وقال المطلق الذي يعيل 6 أطفال في رسالة وصلت إلى مجموعة العمل: "إنه وبعد أن سدت كافة الأبواب في وجهه أضطر لأن يطلق نداء المناشدة هذا، متمنياً على أصحاب الأيادي البيضاء والجمعيات الخيرية والطبية مساعدته والتخفيف من معاناته"، من أجل العودة إلى عمله وكسب قوت أولاده، مشدداً أن أصعب شيء على الإنسان أن لا يستطيع إطعام فلذات كبده وأن يصبح عالة على ذويه ومجتمعه.   

الجدير بالتنويه أن قميص السيليكون يعلب دواً أساسياً في أداء  الطرف الصناعي حيث يتـم من خلاله تأمين الاتصال بين الطرف المبتور (الجذمور) والطرف الصناعي، ويشكل الضغط المتبادل بينهما دليلاً أساسياً لتقييم التصميم الجيد من الشيء.

الوسوم

سوريا , المخيمات الفلسطينية , مخيم درعا , مناشدة ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11715