map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3988

إقامة منظمة التحرير إفطاراً رمضانياً في مخيم اليرموك يثير انتقادات واسعة

تاريخ النشر : 24-05-2019
 إقامة منظمة التحرير إفطاراً رمضانياً في مخيم اليرموك يثير انتقادات واسعة

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
أثار إقامة منظمة التحرير إفطاراً رمضانياً في مخيم اليرموك يوم أمس الأربعاء، انتقادات واسعة بين الناشطين الفلسطينيين وأهالي المخيم المهجرة والنازحة، واتهموا دور المنظمة في سورية بالاستعراضي،  وقال أحد الناشطين "من يستطيع إحضار موافقه أمنيه لعمل هكذا نشاط بداخل المخيم ويلدا يستطيع أن يرفع الصوت ويقول بدنا نرجع أهلنا".
وكانت الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أقامت مأدبة إفطار في شارع حيفا في مخيم اليرموك للعائلات التي تعيش داخله، وحضر المأدبة عدد من مسؤولي منظمة التحرير الفلسطينية و اللجنة الشعبية للمخيم.
وقال السفير عبد الهادي  مخاطباً الأهالي "وجودنا اليوم في مخيم اليرموك بشرى لأهالينا بالعودة القريبة للمخيم"، وأضاف "نحن في منظمة التحرير مع شعبنا يدا بيد، وسنقف مع الجميع لإعادة إعمار المخيم ونعمل مع الدولة السورية لإعادة الأهالي بأقرب وقت ممكن".
الجدير ذكره أن مخيم اليرموك تعرض في التاسع عشر من نيسان أبريل 2018 لعملية عسكرية بهدف طرد تنظيم "داعش"، بدعم جوي روسي ومشاركة "فصائل فلسطينية"، استخدم فيها جميع صنوف الأسلحة البرية والجوية، ما أدى إلى تدمير 60 % من مخيم اليرموك وسقوط عشرات الضحايا من المدنيين.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11758

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
أثار إقامة منظمة التحرير إفطاراً رمضانياً في مخيم اليرموك يوم أمس الأربعاء، انتقادات واسعة بين الناشطين الفلسطينيين وأهالي المخيم المهجرة والنازحة، واتهموا دور المنظمة في سورية بالاستعراضي،  وقال أحد الناشطين "من يستطيع إحضار موافقه أمنيه لعمل هكذا نشاط بداخل المخيم ويلدا يستطيع أن يرفع الصوت ويقول بدنا نرجع أهلنا".
وكانت الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أقامت مأدبة إفطار في شارع حيفا في مخيم اليرموك للعائلات التي تعيش داخله، وحضر المأدبة عدد من مسؤولي منظمة التحرير الفلسطينية و اللجنة الشعبية للمخيم.
وقال السفير عبد الهادي  مخاطباً الأهالي "وجودنا اليوم في مخيم اليرموك بشرى لأهالينا بالعودة القريبة للمخيم"، وأضاف "نحن في منظمة التحرير مع شعبنا يدا بيد، وسنقف مع الجميع لإعادة إعمار المخيم ونعمل مع الدولة السورية لإعادة الأهالي بأقرب وقت ممكن".
الجدير ذكره أن مخيم اليرموك تعرض في التاسع عشر من نيسان أبريل 2018 لعملية عسكرية بهدف طرد تنظيم "داعش"، بدعم جوي روسي ومشاركة "فصائل فلسطينية"، استخدم فيها جميع صنوف الأسلحة البرية والجوية، ما أدى إلى تدمير 60 % من مخيم اليرموك وسقوط عشرات الضحايا من المدنيين.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11758