map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

الإعلان عن مؤتمر دولي لدعم الأونروا في بيروت

تاريخ النشر : 14-06-2019
 الإعلان عن مؤتمر دولي لدعم الأونروا في بيروت

مجموعة العمل - لبنان
 أعلنت "الهيئة 302 للدفاع عن حقوق اللاجئين" عن تحضيراتها لعقد مؤتمر دولي لدعم وكالة "الأونروا" في العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 24 أيلول/سبتمبر 2019.  
وقالت الهيئة في بيان صحفي أول أمس، بأن المؤتمر الذي سيعقد بمناسبة مرور 70 سنة على تأسيس وكالة "الأونروا" ومرور 3 سنوات على إنطلاق عمل "الهيئة 302" سيكون تحت عنوان: "الأونروا، ضمان لحقوق اللاجئين الإنسانية والسياسية وإستقرار للمنطقة". 
وقال مدير عام "الهيئة 302" "علي هويدي" بأن المؤتمر ينعقد في وقت دقيق للغاية، وظروف سياسية جداً خطيرة مع الإستهداف غير المسبوق للوكالة من قبل الإدارة الأمريكية ودولة الإحتلال الإسرائيلي. 
وذكر هويدي بأن برنامج المؤتمر سيتضمن ثلاث جلسات عمل، الأولى بعنوان: "الأونروا واللاجئون الفلسطينيون - واقع وتحديات"، والثانية بعنوان: "الأزمة الوجودية للوكالة في ظل صفقة القرن"، والثالثة بعنوان: "مواقف الأطراف تجاه الوكالة وآليات الدعم"، وفي كل جلسة سيجري مناقشة 4 أوراق عمل سيقدمها خبراء ومختصون. 
الجدير ذكره أن القرار الأميركي بتجميد مساعداتها للوكالة أدى إلى عجز كبير في ميزانية الأونروا مما اضطرها إلى تقليص عدد من خدماتها المقدمة للاجئي فلسطين في مناطق عملها الخمسة.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11859

مجموعة العمل - لبنان
 أعلنت "الهيئة 302 للدفاع عن حقوق اللاجئين" عن تحضيراتها لعقد مؤتمر دولي لدعم وكالة "الأونروا" في العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 24 أيلول/سبتمبر 2019.  
وقالت الهيئة في بيان صحفي أول أمس، بأن المؤتمر الذي سيعقد بمناسبة مرور 70 سنة على تأسيس وكالة "الأونروا" ومرور 3 سنوات على إنطلاق عمل "الهيئة 302" سيكون تحت عنوان: "الأونروا، ضمان لحقوق اللاجئين الإنسانية والسياسية وإستقرار للمنطقة". 
وقال مدير عام "الهيئة 302" "علي هويدي" بأن المؤتمر ينعقد في وقت دقيق للغاية، وظروف سياسية جداً خطيرة مع الإستهداف غير المسبوق للوكالة من قبل الإدارة الأمريكية ودولة الإحتلال الإسرائيلي. 
وذكر هويدي بأن برنامج المؤتمر سيتضمن ثلاث جلسات عمل، الأولى بعنوان: "الأونروا واللاجئون الفلسطينيون - واقع وتحديات"، والثانية بعنوان: "الأزمة الوجودية للوكالة في ظل صفقة القرن"، والثالثة بعنوان: "مواقف الأطراف تجاه الوكالة وآليات الدعم"، وفي كل جلسة سيجري مناقشة 4 أوراق عمل سيقدمها خبراء ومختصون. 
الجدير ذكره أن القرار الأميركي بتجميد مساعداتها للوكالة أدى إلى عجز كبير في ميزانية الأونروا مما اضطرها إلى تقليص عدد من خدماتها المقدمة للاجئي فلسطين في مناطق عملها الخمسة.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11859