map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

وعود جديدة بقرب عودة أهالي التضامن جنوب دمشق وتعويضهم

تاريخ النشر : 15-06-2019
وعود جديدة بقرب عودة أهالي التضامن جنوب دمشق وتعويضهم

 مجموعة العمل - التضامن 
أكد محافظ دمشق "عادل العلبي" على عودة الأهالي إلى المنازل الصالحة للسكن في حيّ التضامن جنوب دمشق، وتقديم تعويض بحدود ٣٠% من قيمة الأضرار الناتجة عن الاعمال العسكرية.
وشدّد المحافظ خلال جولة تفقدية يوم أمس، على ضرورة الإسراع بتأمين الظروف المناسبة لعودة الأهالي كإزالة الانقاض، و إصلاح البنى التحتية وتقديم الخدمات الضرورية.
وكلّف المحافظ خلال جولته مدراء الدوائر المختصة بتقدير الأضرار ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للإصلاح من بنى تحتية و خدمات، مع الإشارة إلى إزالة الحاجز الترابي عند دوار فلسطين في مخيم اليرموك يوم أمس، الذي يتصل بمنطقة التضامن.
وكانت لجنة محافطة دمشق المكلفة بدراسة حيّ التضامن، قد كشفت في وقت سابق خلال جولتها في الحيّ، أن القسم الممتد من شارع فلسطين التابع لمخيم اليرموك غرباً وحتى الجادات المحاذية لمنطقة الطبب شرقاً، بمسافة تقدر بنحو 400 م، ومن ساحة النجوم شمالاً وحتى دوار فلسطين جنوباً بمسافة تصل إلى 500 م، طاله دمار جزئي ويمكن ترميم المنازل فيه.
وأشارت إلى أن القسم الممتد من منطقة الطبب غرباً وحتى شارع دعبول شرقاً المحاذي لمنطقة سليخة التابعة إدارياً لبلدة ببيلا بمسافة تقدر بـ300 م، ومن شارع فرن «أبو تربة» شمالاً حتى قوس يلدا جنوباً بمسافة تقدر بـ400 م، كانت فيه نسبة الدمار أكبر.
وكان يعيش في حيّ التضامن الدمشقي قبل أحداث الحرب، مئات العائلات الفلسطينية التي هجرت بعد سيطرة المعارضة وحملات القصف العشوائي من قبل النظام السوري. 
 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11863

 مجموعة العمل - التضامن 
أكد محافظ دمشق "عادل العلبي" على عودة الأهالي إلى المنازل الصالحة للسكن في حيّ التضامن جنوب دمشق، وتقديم تعويض بحدود ٣٠% من قيمة الأضرار الناتجة عن الاعمال العسكرية.
وشدّد المحافظ خلال جولة تفقدية يوم أمس، على ضرورة الإسراع بتأمين الظروف المناسبة لعودة الأهالي كإزالة الانقاض، و إصلاح البنى التحتية وتقديم الخدمات الضرورية.
وكلّف المحافظ خلال جولته مدراء الدوائر المختصة بتقدير الأضرار ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للإصلاح من بنى تحتية و خدمات، مع الإشارة إلى إزالة الحاجز الترابي عند دوار فلسطين في مخيم اليرموك يوم أمس، الذي يتصل بمنطقة التضامن.
وكانت لجنة محافطة دمشق المكلفة بدراسة حيّ التضامن، قد كشفت في وقت سابق خلال جولتها في الحيّ، أن القسم الممتد من شارع فلسطين التابع لمخيم اليرموك غرباً وحتى الجادات المحاذية لمنطقة الطبب شرقاً، بمسافة تقدر بنحو 400 م، ومن ساحة النجوم شمالاً وحتى دوار فلسطين جنوباً بمسافة تصل إلى 500 م، طاله دمار جزئي ويمكن ترميم المنازل فيه.
وأشارت إلى أن القسم الممتد من منطقة الطبب غرباً وحتى شارع دعبول شرقاً المحاذي لمنطقة سليخة التابعة إدارياً لبلدة ببيلا بمسافة تقدر بـ300 م، ومن شارع فرن «أبو تربة» شمالاً حتى قوس يلدا جنوباً بمسافة تقدر بـ400 م، كانت فيه نسبة الدمار أكبر.
وكان يعيش في حيّ التضامن الدمشقي قبل أحداث الحرب، مئات العائلات الفلسطينية التي هجرت بعد سيطرة المعارضة وحملات القصف العشوائي من قبل النظام السوري. 
 

الوسوم

التضامن ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11863