map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3988

مركز العودة ومجموعة العمل يبحثان في مجلس حقوق الإنسان أوضاع المرأة الفلسطينية السورية

تاريخ النشر : 03-07-2019
مركز العودة ومجموعة العمل يبحثان في مجلس حقوق الإنسان أوضاع المرأة الفلسطينية السورية

مجموعة العمل – جنيف

أوضاع اللاجئات الفلسطينيات في سوريا والانتهاكات التي تعرضن لها هي أبرز العناوين التي شارك فيها كل من مركز العودة الفلسطيني ومجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في جلسة استماع مع لجنة التحقيق الدولية الخاصة بسوريا التي عقدت يوم أمس الثلاثاء  2 تموز/ يوليو في مجلس حقوق الإنسان بمدينة جنيف على هامش دورة انعقاده الواحد والأربعين، والتي طرقت إلى أوضاع حقوق الإنسان في سوريا.

بدوره ركز المدير التنفيذي لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، ورئيس قسم الإعلام في مركز العودة الفلسطيني في لندن، خلال جلسة الاستماع على أبرز الانتهاكات الواقعة على المرأة الفلسطينية داخل سورية منذ العام 2011م، بسبب الحرب الدامية فيها، منوهاً إلى أن المرأة الفلسطينية كانت عرضة للانتهاكات الجسدية والنفسية والحصار وفقدان الحماية والموت جوعاً وقنصاً وقصفاً وتعذيباً.

مشيراً إلى أن قرابة 500 فلسطينية فقدن حياتهن منذ بداية المواجهات في سورية نتيجة لحوادث مرتبطة بالحرب فيها، منوهاً إلى أن إحصائيات مجموعة العمل وثقت أيضًا اختفاء 109 نساء وفتيات فلسطينيات في سجون الحكومة السورية، بينما تعرضت العشرات إلى التعذيب حتى الموت، في حين أدى سوء التغذية والإهمال الطبي إلى وفاة ما لا يقل عن 68 لاجئة فلسطينية في مخيم اليرموك جنوب دمشق.

كما سلط الضوء على أوضاع اللاجئات الفلسطينيات اللاتي نزحن إلى شمال سوريا، واضطررن إلى الإقامة مع أطفالهن في خيام لا تقي حر الصيف وبرد الشتاء، محذرًا من نقص المؤن والأدوية والموارد المختلفة، مطالباً المجتمع الدولي بضرورة اتخاذ خطوات جدية فورية لإنقاذهم من معاناتهم "قبل فوات الأوان" وضمان الحماية النفسية والجسدية لهن، على النحو المنصوص عليه بموجب القانون الدولي الإنساني، مؤكداً على ضرورة بذل الجهود الدولية من أجل الضغط على السلطات السورية للكشف عن مصير النساء المختفيات قسرًا، والدفع نحو إجراء محاكمات عادلة للمعتقلات داخل السجون، وضمان

الجدير بالتنويه أن جلسة الاستماع انعقدت تحت البند الرابع من جدول أعمال مجلس حقوق الإنسان بمشاركة وحضور رئيس اللجنة باولو بينهيرو وأعضاء اللجنة كارن أبو زيد وهاني مجالي.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11957

مجموعة العمل – جنيف

أوضاع اللاجئات الفلسطينيات في سوريا والانتهاكات التي تعرضن لها هي أبرز العناوين التي شارك فيها كل من مركز العودة الفلسطيني ومجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في جلسة استماع مع لجنة التحقيق الدولية الخاصة بسوريا التي عقدت يوم أمس الثلاثاء  2 تموز/ يوليو في مجلس حقوق الإنسان بمدينة جنيف على هامش دورة انعقاده الواحد والأربعين، والتي طرقت إلى أوضاع حقوق الإنسان في سوريا.

بدوره ركز المدير التنفيذي لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، ورئيس قسم الإعلام في مركز العودة الفلسطيني في لندن، خلال جلسة الاستماع على أبرز الانتهاكات الواقعة على المرأة الفلسطينية داخل سورية منذ العام 2011م، بسبب الحرب الدامية فيها، منوهاً إلى أن المرأة الفلسطينية كانت عرضة للانتهاكات الجسدية والنفسية والحصار وفقدان الحماية والموت جوعاً وقنصاً وقصفاً وتعذيباً.

مشيراً إلى أن قرابة 500 فلسطينية فقدن حياتهن منذ بداية المواجهات في سورية نتيجة لحوادث مرتبطة بالحرب فيها، منوهاً إلى أن إحصائيات مجموعة العمل وثقت أيضًا اختفاء 109 نساء وفتيات فلسطينيات في سجون الحكومة السورية، بينما تعرضت العشرات إلى التعذيب حتى الموت، في حين أدى سوء التغذية والإهمال الطبي إلى وفاة ما لا يقل عن 68 لاجئة فلسطينية في مخيم اليرموك جنوب دمشق.

كما سلط الضوء على أوضاع اللاجئات الفلسطينيات اللاتي نزحن إلى شمال سوريا، واضطررن إلى الإقامة مع أطفالهن في خيام لا تقي حر الصيف وبرد الشتاء، محذرًا من نقص المؤن والأدوية والموارد المختلفة، مطالباً المجتمع الدولي بضرورة اتخاذ خطوات جدية فورية لإنقاذهم من معاناتهم "قبل فوات الأوان" وضمان الحماية النفسية والجسدية لهن، على النحو المنصوص عليه بموجب القانون الدولي الإنساني، مؤكداً على ضرورة بذل الجهود الدولية من أجل الضغط على السلطات السورية للكشف عن مصير النساء المختفيات قسرًا، والدفع نحو إجراء محاكمات عادلة للمعتقلات داخل السجون، وضمان

الجدير بالتنويه أن جلسة الاستماع انعقدت تحت البند الرابع من جدول أعمال مجلس حقوق الإنسان بمشاركة وحضور رئيس اللجنة باولو بينهيرو وأعضاء اللجنة كارن أبو زيد وهاني مجالي.

الوسوم

جنيف , مجلس حقوق الإنسان , مجموعة العمل , مركز العودة , المرأة الفلسطينية , سوريا ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/11957