map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3998

مناشدة لإطلاق سراح محتجزين فلسطينيين سوريين في تركيا

تاريخ النشر : 05-08-2019
مناشدة لإطلاق سراح محتجزين فلسطينيين سوريين في تركيا

مجموعة العمل – اسطنبول

 أطلقت مئات العائلات الفلسطينية اللاجئة من سوريا إلى تركيا نداء مناشدة طالبت من خلاله السفارة الفلسطينية وجميع الجمعيات والمؤسسات الأهلية الفلسطينية العاملة على الأراضي التركية بالعمل لدى السلطات التركية على إطلاق سراح كلاً من اللاجئ الفلسطيني خالد أحمد الأبطح المُحتجز منذ تاريخ 22 / 7 / 2019 في سجن أدرنة بالقرب من الحدود التركية البلغارية، وأحمد جميل الصياد  المُحتجز منذ تاريخ 30 / 7 / 2019، بحجة عدم حيازتهما على هوية الحماية المؤقتة الكيملك، وذلك ضمن حملتها ضد اللاجئين المقيمين بمدينة اسطنبول التركية بطريقة غير نظامية، والسعي الجاد لإيجاد حل إنساني واستثنائي سريع يشمل تسوية للوضع القانوني للفلسطينيين القادمين من سوريا.

من جانبهم طالب عدد من الناشطين وعائلات المعتقلين  كافة الجهات المعنية والسلطة والسفارة الفلسطينية بالتحرك من أجل الفلسطينيين المتواجدين في تركيا وإنقاذهم من الترحيل، مع الإشارة إلى أن مئات اللاجئين الفلسطينيين السوريين في مدينة اسطنبول التركية  يواجهون خطر الترحيل إما إلى سورية أو إلى الولايات التركية الأخرى.

هذا ويقدر عدد العائلات الفلسطينية السورية في تركيا ما يقارب 2400 عائلة، من بينهم 1200 أسرة تقطن مدينة اسطنبول، فيما قدرت جمعية خير أمة عدد العائلات الفلسطينية السورية التي لا تملك  بطاقة الحماية المؤقتة (كيملك) في تركيا بحوالي 400 أسرة، بينهم 300 عائلة تقيم في اسطنبول. 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12110

مجموعة العمل – اسطنبول

 أطلقت مئات العائلات الفلسطينية اللاجئة من سوريا إلى تركيا نداء مناشدة طالبت من خلاله السفارة الفلسطينية وجميع الجمعيات والمؤسسات الأهلية الفلسطينية العاملة على الأراضي التركية بالعمل لدى السلطات التركية على إطلاق سراح كلاً من اللاجئ الفلسطيني خالد أحمد الأبطح المُحتجز منذ تاريخ 22 / 7 / 2019 في سجن أدرنة بالقرب من الحدود التركية البلغارية، وأحمد جميل الصياد  المُحتجز منذ تاريخ 30 / 7 / 2019، بحجة عدم حيازتهما على هوية الحماية المؤقتة الكيملك، وذلك ضمن حملتها ضد اللاجئين المقيمين بمدينة اسطنبول التركية بطريقة غير نظامية، والسعي الجاد لإيجاد حل إنساني واستثنائي سريع يشمل تسوية للوضع القانوني للفلسطينيين القادمين من سوريا.

من جانبهم طالب عدد من الناشطين وعائلات المعتقلين  كافة الجهات المعنية والسلطة والسفارة الفلسطينية بالتحرك من أجل الفلسطينيين المتواجدين في تركيا وإنقاذهم من الترحيل، مع الإشارة إلى أن مئات اللاجئين الفلسطينيين السوريين في مدينة اسطنبول التركية  يواجهون خطر الترحيل إما إلى سورية أو إلى الولايات التركية الأخرى.

هذا ويقدر عدد العائلات الفلسطينية السورية في تركيا ما يقارب 2400 عائلة، من بينهم 1200 أسرة تقطن مدينة اسطنبول، فيما قدرت جمعية خير أمة عدد العائلات الفلسطينية السورية التي لا تملك  بطاقة الحماية المؤقتة (كيملك) في تركيا بحوالي 400 أسرة، بينهم 300 عائلة تقيم في اسطنبول. 

الوسوم

فلسطينيو سورية , تركيا , اعتقال , انتهاكات ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12110