map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

"طبيب الأيتام" الفلسطيني أسامة عمر خالد يقضي تعذيباً في السجون السورية

تاريخ النشر : 26-11-2019
"طبيب الأيتام" الفلسطيني أسامة عمر خالد يقضي تعذيباً في السجون السورية

مجموعة العمل – ضحايا التعذيب

قضى الطبيب الفلسطيني "أسامة عمر خالد" (64 عاماً) من سكان مدينة درعا جنوب سورية وبلدة عين غزال في فلسطين تحت التعذيب في سجون النظام السوري، وذلك بعد أن ساءت حالته الصحية داخل سجن عدرا المركزي حيث توفي يوم الاثنين 25 تشرين الثاني/ الحالي في إحدى مشافي دمشق.

اعتقل "الخالد" في 3 آب/ أغسطس 2018 عقب حملة دهم واعتقال شنها فرع الأمن العسكري في مخيم معريا بمنطقة حوض اليرموك غربي درعا، ومن ثم اقتيد إلى سجن فرع المداهمة بدمشق (215).

الطبيب الفلسطيني "أسامة عمر الخالد" الذي كان له عيادة في قرية الشجرة بريف درعا الغربي لقب بـ"طبيب الأيتام" بسبب علاجه للفقراء والمحتاجين بلا مقابل، وصرفه الدواء المجاني لهم،  كما عرف عنه أنه من أوائل الأطباء الذين انحازوا إلى مطالب الشعب السوري المحقة، وعمل على إسعاف المصابين من المتظاهرين منذ منتصف 2011.

هذا وتشير الإحصائيات الموثقة لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية إلى أن حصيلة ضحايا التعذيب في سجون النظام السوري بلغت (612) لاجئاً فلسطينياً بينهم نساء وأطفال.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12625

مجموعة العمل – ضحايا التعذيب

قضى الطبيب الفلسطيني "أسامة عمر خالد" (64 عاماً) من سكان مدينة درعا جنوب سورية وبلدة عين غزال في فلسطين تحت التعذيب في سجون النظام السوري، وذلك بعد أن ساءت حالته الصحية داخل سجن عدرا المركزي حيث توفي يوم الاثنين 25 تشرين الثاني/ الحالي في إحدى مشافي دمشق.

اعتقل "الخالد" في 3 آب/ أغسطس 2018 عقب حملة دهم واعتقال شنها فرع الأمن العسكري في مخيم معريا بمنطقة حوض اليرموك غربي درعا، ومن ثم اقتيد إلى سجن فرع المداهمة بدمشق (215).

الطبيب الفلسطيني "أسامة عمر الخالد" الذي كان له عيادة في قرية الشجرة بريف درعا الغربي لقب بـ"طبيب الأيتام" بسبب علاجه للفقراء والمحتاجين بلا مقابل، وصرفه الدواء المجاني لهم،  كما عرف عنه أنه من أوائل الأطباء الذين انحازوا إلى مطالب الشعب السوري المحقة، وعمل على إسعاف المصابين من المتظاهرين منذ منتصف 2011.

هذا وتشير الإحصائيات الموثقة لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية إلى أن حصيلة ضحايا التعذيب في سجون النظام السوري بلغت (612) لاجئاً فلسطينياً بينهم نساء وأطفال.

الوسوم

, انتهاكات , النظام السوري فلسطينيو سورية , ضحايا التعذيب , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12625