map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4027

لجنة معاناة المهجرين تزور مدير الأونروا في صيدا

تاريخ النشر : 17-01-2020
لجنة معاناة المهجرين تزور مدير الأونروا في صيدا

مجموعة العمل – لبنان

زار وفد من لجنة معاناة المهجرين يوم الأربعاء 15ينايرالجاري  إبراهيم الخطيب مدير منطقة صيدا في مكتب وكالة الأونروا بمدينة صيدا جنوب لبنان،  حيث جرى بحث أوضاع اللاجئين الفلسطينيين السوريين في لبنان، الذين يعانون من أوضاع إنسانية واقتصادية وقانونية قاسية نتيجة الأوضاع التي تشهدها لبنان، والتي انعكست بشكل سلبي على أوضاعهم الاقتصادية والمعيشية. 

من جانبها طالبت لجنة معاناة المهجرين الأونروا ممثلة بالدكتور الخطيب بإيجاد حلول جذرية للمساعدات المقدمة للأطفال القاصرين، والعمل على دفع مساعداتها النقدية المقدمة لفلسطينيي سورية كبدل ايواء وطعام بالدولار الأمريكي عوضاً عن الليرة اللبنانية، وذلك بسبب الانهيار الكبير التي شهدته الليرة أمام الدولار، ما أدى إلى غلاء الأسعار وارتفاع جميع المواد الغذائية والطبية والمحروقات، كما دعت اللجنة الأونروا لحل مشكلة الأوراق الثبوتية والأوضاع القانونية وتصاريح دخول المخيمات والإقامات.

من جهته أكد الدكتور الخطيب أن وكالة الغوث ستبذل كافة جهودها لإيجاد حل للمشاكل التي تم طرحها، مشدداً على أن الأونروا سعت بشكل دائم لمساعدة فلسطينيي سورية من خلال النداءات التي أطلقتها في السنوات الماضية.  

هذا وتعيش معظم العائلات الفلسطينية السورية عامة خلال السنوات الماضية معتمدة على مساعدات وكالة "الأونروا" بشكل رئيسي، حيث تقدم الأونروا مساعدات مالية دورية لها تستخدمها العائلات بدفع جزء من إيجارات المنازل وتأمين احتياجاتها الأساسية من مأكل ومشرب.

ويعاني اللاجئ الفلسطيني السوري بعد مرور حوالي ثمان سنوات على تواجد في لبنان من  الإهمال وعدم المبالاة والاكتراث به وبشؤونه من الجهات المعنية والممثلة له، حيث واجهته أزمات إنسانية مركبة على كافة المستويات الحياتية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12874

مجموعة العمل – لبنان

زار وفد من لجنة معاناة المهجرين يوم الأربعاء 15ينايرالجاري  إبراهيم الخطيب مدير منطقة صيدا في مكتب وكالة الأونروا بمدينة صيدا جنوب لبنان،  حيث جرى بحث أوضاع اللاجئين الفلسطينيين السوريين في لبنان، الذين يعانون من أوضاع إنسانية واقتصادية وقانونية قاسية نتيجة الأوضاع التي تشهدها لبنان، والتي انعكست بشكل سلبي على أوضاعهم الاقتصادية والمعيشية. 

من جانبها طالبت لجنة معاناة المهجرين الأونروا ممثلة بالدكتور الخطيب بإيجاد حلول جذرية للمساعدات المقدمة للأطفال القاصرين، والعمل على دفع مساعداتها النقدية المقدمة لفلسطينيي سورية كبدل ايواء وطعام بالدولار الأمريكي عوضاً عن الليرة اللبنانية، وذلك بسبب الانهيار الكبير التي شهدته الليرة أمام الدولار، ما أدى إلى غلاء الأسعار وارتفاع جميع المواد الغذائية والطبية والمحروقات، كما دعت اللجنة الأونروا لحل مشكلة الأوراق الثبوتية والأوضاع القانونية وتصاريح دخول المخيمات والإقامات.

من جهته أكد الدكتور الخطيب أن وكالة الغوث ستبذل كافة جهودها لإيجاد حل للمشاكل التي تم طرحها، مشدداً على أن الأونروا سعت بشكل دائم لمساعدة فلسطينيي سورية من خلال النداءات التي أطلقتها في السنوات الماضية.  

هذا وتعيش معظم العائلات الفلسطينية السورية عامة خلال السنوات الماضية معتمدة على مساعدات وكالة "الأونروا" بشكل رئيسي، حيث تقدم الأونروا مساعدات مالية دورية لها تستخدمها العائلات بدفع جزء من إيجارات المنازل وتأمين احتياجاتها الأساسية من مأكل ومشرب.

ويعاني اللاجئ الفلسطيني السوري بعد مرور حوالي ثمان سنوات على تواجد في لبنان من  الإهمال وعدم المبالاة والاكتراث به وبشؤونه من الجهات المعنية والممثلة له، حيث واجهته أزمات إنسانية مركبة على كافة المستويات الحياتية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية.

 

الوسوم

لبنان , الأونروا , لجنة معاناة المهجرين , صيدا , فلسطينيو سورية ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12874