map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4027

الأونروا تطلق نداءها لتمويل متطلبات فلسطينيي سورية للعام 2020

تاريخ النشر : 06-02-2020
الأونروا تطلق نداءها لتمويل متطلبات فلسطينيي سورية للعام 2020

مجموعة العمل - الأونروا 
أطلقت وكالة الأونروا في بيروت نداءها التمويلي للعام 2020 لدعم اللاجئين الفلسطينيين بما في ذلك التمويل الخاص بالأزمة الإقليمية في سوريا بقيمة 270 مليون دولار.
وقال "كلاوديو كوردوني" مدير شؤون الأونروا في لبنان "ستوفر الأموال المطلوبة لتغطية نداء سوريا مساعدة حيوية لحوالي 438 ألف لاجئ فلسطيني متضررين من النزاع داخل سوريا، ونحو 28 ألف شخص نزحوا إلى لبنان و 17 ألفاً متواجدين حاليًا في الأردن، وما زالوا يواجهون احتياجات إنسانية واحتياجات كبيرة للحماية.
من جانبه قال مدير شؤون الأونروا في سوريا "أمانيا مايكل ابي" "لقد أثر النزاع في سوريا على الجميع، لكن وضع اللاجئين الفلسطينيين يبقى وضعاً صعبا للغاية، حيث أن 40٪ منهم ما زالوا يعانون من النزوح الطويل الأمد. وكثيرا ما نسمع أن الشيء الوحيد الذي يعطي شيئاً من الشعور بالحياة الطبيعية للاجئين الفلسطينيين داخل سوريا، واللاجئين الفلسطينيين من سوريا الذين لجأوا إلى الأردن والى لبنان منذ اندلاع النزاع، هو حصولهم على خدمات الأونروا، مثل المدارس والرعاية الصحية وغيرها من المساعدة."
ووفقاً للأونروا فإن 80% من فلسطينيين سورية يعتمدون على المساعدات النقدية، و100% بحاجة للمساعدة في مواجهة فصل الشتاء، فيما حددت الوكالة 126 ألف لاجئ فلسطيني على أنهم ضعفاء للغاية.
يشار أن نداء ميزانية الوكالة عام 2020 يبلغ 1.4 مليار دولار أمريكي كحد أدنى لتمويل الخدمات والمساعدة الأساسية للوكالة، بما في ذلك المساعدات الإنسانية المنقذة للحياة والمشاريع ذات الأولوية، لـ 5.6 مليون لاجئ فلسطيني مسجل في جميع أنحاء "الشرق الأوسط" لعام 2020

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12967

مجموعة العمل - الأونروا 
أطلقت وكالة الأونروا في بيروت نداءها التمويلي للعام 2020 لدعم اللاجئين الفلسطينيين بما في ذلك التمويل الخاص بالأزمة الإقليمية في سوريا بقيمة 270 مليون دولار.
وقال "كلاوديو كوردوني" مدير شؤون الأونروا في لبنان "ستوفر الأموال المطلوبة لتغطية نداء سوريا مساعدة حيوية لحوالي 438 ألف لاجئ فلسطيني متضررين من النزاع داخل سوريا، ونحو 28 ألف شخص نزحوا إلى لبنان و 17 ألفاً متواجدين حاليًا في الأردن، وما زالوا يواجهون احتياجات إنسانية واحتياجات كبيرة للحماية.
من جانبه قال مدير شؤون الأونروا في سوريا "أمانيا مايكل ابي" "لقد أثر النزاع في سوريا على الجميع، لكن وضع اللاجئين الفلسطينيين يبقى وضعاً صعبا للغاية، حيث أن 40٪ منهم ما زالوا يعانون من النزوح الطويل الأمد. وكثيرا ما نسمع أن الشيء الوحيد الذي يعطي شيئاً من الشعور بالحياة الطبيعية للاجئين الفلسطينيين داخل سوريا، واللاجئين الفلسطينيين من سوريا الذين لجأوا إلى الأردن والى لبنان منذ اندلاع النزاع، هو حصولهم على خدمات الأونروا، مثل المدارس والرعاية الصحية وغيرها من المساعدة."
ووفقاً للأونروا فإن 80% من فلسطينيين سورية يعتمدون على المساعدات النقدية، و100% بحاجة للمساعدة في مواجهة فصل الشتاء، فيما حددت الوكالة 126 ألف لاجئ فلسطيني على أنهم ضعفاء للغاية.
يشار أن نداء ميزانية الوكالة عام 2020 يبلغ 1.4 مليار دولار أمريكي كحد أدنى لتمويل الخدمات والمساعدة الأساسية للوكالة، بما في ذلك المساعدات الإنسانية المنقذة للحياة والمشاريع ذات الأولوية، لـ 5.6 مليون لاجئ فلسطيني مسجل في جميع أنحاء "الشرق الأوسط" لعام 2020

 

الوسوم

الأونروا ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/12967