map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4027

لقاء بين الأونروا ولجان تنمية المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سورية

تاريخ النشر : 13-02-2020
لقاء بين الأونروا ولجان تنمية المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سورية

مجموعة العمل - سورية
بمبادرة من الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب، عقدت وكالة الأونروا لقاءّ مع لجان التنمية في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سورية لبحث أوضاع المخيمات والمهجرين الفلسطينيين.
وحضر اللقاء عن وكالة الغوث السيد "رام "، والسيد "برافولا" ومدراء البرامج في وكالة الغوث ومدير منطقة دمشق والمدير العام للهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب "علي مصطفى" ولجان تنمية المخيمات.
وأكد علي مصطفى على ضرورة خضوع مساعدات الأونروا وفقاً لحاجات اللاجئين وليس وفق رغبات المانحين، ورفض الشعب الفلسطيني لصفقة القرن وحقه بالعودة، والحفاظ على وكالة الغوث الشاهد على جرائم الاحتلال "الإسرائيلي" ضد الفلسطينيين.
من جانبها رفعت لجان التنمية مطالبها وتوصياتها إلى المسؤولين في وكالة الغوث والتي أكدت على ضرورة رفع مستوى الدعم المادي ومستوى التعليم في مدارس الوكالة ومستوى الطبابة داخل المخيمات.
وشدّدت على الإبقاء على المساعدات العينية للاجئين الفلسطينيين، والعمل على تقديم الخدمات للمخيمات من منشآت وصرف صحي وكل ما تحتاجه.
الجدير ذكره أن المخيمات التي تعرضت للقصف خلال الأحداث السورية، تعاني من ضعف في الخدمات وتوفر الماء والكهرباء ودمار منشآت ومراكز الأونروا الضحية والتعليمية، كمخيمات اليرموك ودعرا وحندرات.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13000

مجموعة العمل - سورية
بمبادرة من الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب، عقدت وكالة الأونروا لقاءّ مع لجان التنمية في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سورية لبحث أوضاع المخيمات والمهجرين الفلسطينيين.
وحضر اللقاء عن وكالة الغوث السيد "رام "، والسيد "برافولا" ومدراء البرامج في وكالة الغوث ومدير منطقة دمشق والمدير العام للهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب "علي مصطفى" ولجان تنمية المخيمات.
وأكد علي مصطفى على ضرورة خضوع مساعدات الأونروا وفقاً لحاجات اللاجئين وليس وفق رغبات المانحين، ورفض الشعب الفلسطيني لصفقة القرن وحقه بالعودة، والحفاظ على وكالة الغوث الشاهد على جرائم الاحتلال "الإسرائيلي" ضد الفلسطينيين.
من جانبها رفعت لجان التنمية مطالبها وتوصياتها إلى المسؤولين في وكالة الغوث والتي أكدت على ضرورة رفع مستوى الدعم المادي ومستوى التعليم في مدارس الوكالة ومستوى الطبابة داخل المخيمات.
وشدّدت على الإبقاء على المساعدات العينية للاجئين الفلسطينيين، والعمل على تقديم الخدمات للمخيمات من منشآت وصرف صحي وكل ما تحتاجه.
الجدير ذكره أن المخيمات التي تعرضت للقصف خلال الأحداث السورية، تعاني من ضعف في الخدمات وتوفر الماء والكهرباء ودمار منشآت ومراكز الأونروا الضحية والتعليمية، كمخيمات اليرموك ودعرا وحندرات.

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13000