map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4041

الأونروا في سورية تعلن عن دورات تدريبية لذوي الإعاقة

تاريخ النشر : 22-02-2020
الأونروا في سورية تعلن عن دورات تدريبية لذوي الإعاقة

مجموعة العمل - الأونروا 
أعلنت وكالة غوث اللجئين الفلسطينيين الأونروا في سورية عن دورات تدريبية مجانية، تستهدف ذوي الإعاقة من اللاجئين الفلسطينيين والسوريين في عدد من المخيمات الفلسطينية.
وتشمل الدورات التصوير الفوتوغرافي في مركزي الأليانس بدمشق والسيدة زينب بريف دمشق، تصفيف الشعر للرجال في جرمانا وتصفيف الشعر للإناث في الحسينية بريف دمشق، دورة الخياطة بحمص، وصيانة الموبايل بدرعا.
وأشارت الوكالة إلى ضرورة أن يتناسب التدريب المهني مع الإعاقة الذي يرغب بالالتحاق به، والإلمام بمبادئ القراءة والكتابة خاصة بالدورات التي تتطلب الحد الأدنى من هذه المعرفة، وحددت عمر المشاركين بين 19-40 عاماً.
ودعت الأونروا الأشخاص من ذوي الإعاقة من كلا الجنسين، للتسجيل في مراكز التنمية المجتمعية في المخيمات الفلسطينية.
الجدير ذكره أن قدرا كبيراً من ذوي الإعاقات من المهجرين الفلسطينيين قسراً يعانون من الإهمال والتجاهل، ومعرضون للإيذاء البدني والجنسي والعاطفي، ويستلزمون حماية إضافية، ويعانون من العزلة الاجتماعية ويواجهون خطر التخلي عنهم من قبل الآخرين أثناء عمليات الفرار.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13039

مجموعة العمل - الأونروا 
أعلنت وكالة غوث اللجئين الفلسطينيين الأونروا في سورية عن دورات تدريبية مجانية، تستهدف ذوي الإعاقة من اللاجئين الفلسطينيين والسوريين في عدد من المخيمات الفلسطينية.
وتشمل الدورات التصوير الفوتوغرافي في مركزي الأليانس بدمشق والسيدة زينب بريف دمشق، تصفيف الشعر للرجال في جرمانا وتصفيف الشعر للإناث في الحسينية بريف دمشق، دورة الخياطة بحمص، وصيانة الموبايل بدرعا.
وأشارت الوكالة إلى ضرورة أن يتناسب التدريب المهني مع الإعاقة الذي يرغب بالالتحاق به، والإلمام بمبادئ القراءة والكتابة خاصة بالدورات التي تتطلب الحد الأدنى من هذه المعرفة، وحددت عمر المشاركين بين 19-40 عاماً.
ودعت الأونروا الأشخاص من ذوي الإعاقة من كلا الجنسين، للتسجيل في مراكز التنمية المجتمعية في المخيمات الفلسطينية.
الجدير ذكره أن قدرا كبيراً من ذوي الإعاقات من المهجرين الفلسطينيين قسراً يعانون من الإهمال والتجاهل، ومعرضون للإيذاء البدني والجنسي والعاطفي، ويستلزمون حماية إضافية، ويعانون من العزلة الاجتماعية ويواجهون خطر التخلي عنهم من قبل الآخرين أثناء عمليات الفرار.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13039