map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4041

أعمال نهب وسرقة في حيّ الحجر الأسود جنوب دمشق

تاريخ النشر : 22-02-2020
أعمال نهب وسرقة في حيّ الحجر الأسود جنوب دمشق

مجموعة العمل - جنوب دمشق  
يشهد حيّ الحجر الأسود المجاور لمخيم اليرموك جنوب دمشق أعمال نهب وسرقة للمتلكات العامة والخاصة من قبل قوات النظام السوري المجموعات الموالية لها في ظاهرة ما بات يعرف بـ "التعفيش" 
ونقل شهود عيان لمجموعة العمل زاروا الحي خلال وقت قريب، أن عناصر النظام تسرق أثاث المنازل وتقوم بسحب كابلات الكهرباء من الأرض، وسرقة ما يمكن الإستفادة منه من نحاس وحديد، وبيعه في أسواق خاصة يشرف عليها النظام السوري لهذا الغرض.
هذا وتمنع قوات النظام السوري عودة سكان الحيّ إلى منازلهم للإقامة بذريعة عدم وجود بينة تحتية وخوفاً من المباني الآيلة للسقوط، ويكتفى بالسماح للمدنيين بزيارة وتفقد ممتلكاتهم.
بدورهم طالب سكان الحيّ من اللاجئين الفلسطينيين والمواطنين السوريين  السلطات السورية والجهات المعنية بالعمل على تأمين منازلهم والمحافظة على البنى التحتية للحيّ من أجل الإسراع بالعودة إلى منازلهم، مشيرين إلى أنهم يعيشون أوضاع إنسانية قاسية نتيجة غلاء الأسعار وإيجار المنازل الذي أنهكهم من الناحية الاقتصادية وزاد من معاناتهم.
الجدير بالتنويه أن عناصر النظام السوري قاموا بسرقة ونهب منازل المدنيين في مخيم اليرموك، وكثير من المناطق التي استعاد النظام السيطرة عليها، ويسمح لبقايا اللصوص بسرقة ما تبقى من الممتلكات. 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13040

مجموعة العمل - جنوب دمشق  
يشهد حيّ الحجر الأسود المجاور لمخيم اليرموك جنوب دمشق أعمال نهب وسرقة للمتلكات العامة والخاصة من قبل قوات النظام السوري المجموعات الموالية لها في ظاهرة ما بات يعرف بـ "التعفيش" 
ونقل شهود عيان لمجموعة العمل زاروا الحي خلال وقت قريب، أن عناصر النظام تسرق أثاث المنازل وتقوم بسحب كابلات الكهرباء من الأرض، وسرقة ما يمكن الإستفادة منه من نحاس وحديد، وبيعه في أسواق خاصة يشرف عليها النظام السوري لهذا الغرض.
هذا وتمنع قوات النظام السوري عودة سكان الحيّ إلى منازلهم للإقامة بذريعة عدم وجود بينة تحتية وخوفاً من المباني الآيلة للسقوط، ويكتفى بالسماح للمدنيين بزيارة وتفقد ممتلكاتهم.
بدورهم طالب سكان الحيّ من اللاجئين الفلسطينيين والمواطنين السوريين  السلطات السورية والجهات المعنية بالعمل على تأمين منازلهم والمحافظة على البنى التحتية للحيّ من أجل الإسراع بالعودة إلى منازلهم، مشيرين إلى أنهم يعيشون أوضاع إنسانية قاسية نتيجة غلاء الأسعار وإيجار المنازل الذي أنهكهم من الناحية الاقتصادية وزاد من معاناتهم.
الجدير بالتنويه أن عناصر النظام السوري قاموا بسرقة ونهب منازل المدنيين في مخيم اليرموك، وكثير من المناطق التي استعاد النظام السيطرة عليها، ويسمح لبقايا اللصوص بسرقة ما تبقى من الممتلكات. 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13040