map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4041

مناشدة للإفراج عن الفلسطيني السوري ربيع حسن المحتجز في تركيا منذ 23 يوماً

تاريخ النشر : 04-03-2020
مناشدة للإفراج عن الفلسطيني السوري ربيع حسن المحتجز في تركيا منذ 23 يوماً

مجموعة العمل – تركيا

جددت عائلة اللاجئ الفلسطيني السوري ربيع حسن، ابن مخيم اليرموك مناشدتها للمنظمات الحقوقية والسفارة الفلسطينية في تركيا والمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج ومؤتمر فلسطينيي تركيا والجمعية التركية للتضامن مع فلسطين – فيدار، للتحرك العاجل لإطلاق سراح نجلها  المحتجز لدى السلطات التركية منذ حوالي 23 يوماً والحيلولة دون ترحيله، وإنهاء معاناته وتقديم الحماية القانونية له.

وكان ربيع اعتقل يوم  14/02/2020 بعد أن نقله إلى مشفى في بورصة، على خلفية تعرضه للإصابة في الرأس نتيجة شجار حدث في مكان عمله، حيث قام زميل له بإدخاله إلى المشفى على بطاقة الحماية المؤقتة الخاصة به (الكملك) ، وعندما عاد لوعيه اتهم بالتزوير وقامت  إدارة المشفى باستدعاء الشرطة، التي احتجزته في سجن بورصة. 

هذا ويواجه  فلسطينيو سورية في تركيا مشكلات وأزمات عديدة، من الناحية الإنسانية والمعيشية والقانونية، كما يشكون من عدم وجود ممثل شرعي لهم، وتجاهل وتهميش المؤسسات الفلسطينية  لمعاناتهم.

تجدر الإشارة إلى أن إحصائيات غير رسمية أنّ عدد اللاجئين الفلسطينيين السوريين في تركيا يتعدى الـ 8 آلاف شخصاً، يعيش غالبيتهم أوضاعاً معيشيةً صعبةً ويعانون من قلة فرص العمل وانخفاض أجور العاملين.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13092

مجموعة العمل – تركيا

جددت عائلة اللاجئ الفلسطيني السوري ربيع حسن، ابن مخيم اليرموك مناشدتها للمنظمات الحقوقية والسفارة الفلسطينية في تركيا والمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج ومؤتمر فلسطينيي تركيا والجمعية التركية للتضامن مع فلسطين – فيدار، للتحرك العاجل لإطلاق سراح نجلها  المحتجز لدى السلطات التركية منذ حوالي 23 يوماً والحيلولة دون ترحيله، وإنهاء معاناته وتقديم الحماية القانونية له.

وكان ربيع اعتقل يوم  14/02/2020 بعد أن نقله إلى مشفى في بورصة، على خلفية تعرضه للإصابة في الرأس نتيجة شجار حدث في مكان عمله، حيث قام زميل له بإدخاله إلى المشفى على بطاقة الحماية المؤقتة الخاصة به (الكملك) ، وعندما عاد لوعيه اتهم بالتزوير وقامت  إدارة المشفى باستدعاء الشرطة، التي احتجزته في سجن بورصة. 

هذا ويواجه  فلسطينيو سورية في تركيا مشكلات وأزمات عديدة، من الناحية الإنسانية والمعيشية والقانونية، كما يشكون من عدم وجود ممثل شرعي لهم، وتجاهل وتهميش المؤسسات الفلسطينية  لمعاناتهم.

تجدر الإشارة إلى أن إحصائيات غير رسمية أنّ عدد اللاجئين الفلسطينيين السوريين في تركيا يتعدى الـ 8 آلاف شخصاً، يعيش غالبيتهم أوضاعاً معيشيةً صعبةً ويعانون من قلة فرص العمل وانخفاض أجور العاملين.

الوسوم

تركيا , فلسطينيو سورية , اعتقال , معاناة ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13092