map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

بدعم روسي.."لواء القدس" يشتري منازل مخيم حندرات بحلب

تاريخ النشر : 07-05-2020
بدعم روسي.."لواء القدس" يشتري منازل مخيم حندرات بحلب

مجموعة العمل - مخيم حندرات 
أفادت مصادر خاصة لمجموعة العمل أن مجموعة "لواء القدس" الموالية للنظام السوري تشتري المنازل والممتلكات في مخيم عين التل (حندرات) للاجئين الفلسطينيين في حلب بأسعار زهيدة.
وأضافت أن متعاقدين وسماسرة مقربون من قائد "لواء القدس" "محمد السعيد" يروجون بين أوساط اللاجئين الفلسطينيين، بأن مصير مخيم حندرات الجرف والإزالة وتخييرهم بالبيع بأسعار غير الأسعار الحقيقية.
وأكد ناشطون من مخيم حندرات أن سماسرة المنازل استطاعوا شراء أكثر من 50 منزلاً من أصحابها بالمخيم، مستغلين فقر الأهالي وحالة الإحباط الموجودة بينهم لعدم وجود برنامج إعادة إعمار للمخيم.
وأشار ناشطون لمجموعة العمل أن القوات الروسية في سورية تقف خلف عمليات شراء "لواء القدس" لمنازل المخيم وبتمويل منها، مرجحين وجود نية لبناء قاعدة عسكرية.
وناشد ناشطون الأهالي من عدم الانجرار خلف الشائعات وبيع منازلهم بأسعار زهيدة تبخس حقهم الحقيقي، وحذروا من سماسرة مجموعات "لواء القدس" ووصفوهم بـ"تجار الدم والأزمات"
وأنشئ مخيم حندرات عام 1962 على مرتفع صخري شمال شرق مدينة حلب، وعلى الطريق المؤدي للمسارب المتجهة نحو تركيا، على مسافة 13 كم عن وسط المدينة على مساحة قرابة 200 دونم، ويقدر عدد سكانه بين 6 و8 آلاف لاجئ فلسطيني، وتعرضوا للتهجير خلال أحداث الحرب في سورية وعاد المئات منهم، فيما أحدث قصف النظام السوري والروسي دماراً كبيراً في المنازل والبنية التحتية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13407

مجموعة العمل - مخيم حندرات 
أفادت مصادر خاصة لمجموعة العمل أن مجموعة "لواء القدس" الموالية للنظام السوري تشتري المنازل والممتلكات في مخيم عين التل (حندرات) للاجئين الفلسطينيين في حلب بأسعار زهيدة.
وأضافت أن متعاقدين وسماسرة مقربون من قائد "لواء القدس" "محمد السعيد" يروجون بين أوساط اللاجئين الفلسطينيين، بأن مصير مخيم حندرات الجرف والإزالة وتخييرهم بالبيع بأسعار غير الأسعار الحقيقية.
وأكد ناشطون من مخيم حندرات أن سماسرة المنازل استطاعوا شراء أكثر من 50 منزلاً من أصحابها بالمخيم، مستغلين فقر الأهالي وحالة الإحباط الموجودة بينهم لعدم وجود برنامج إعادة إعمار للمخيم.
وأشار ناشطون لمجموعة العمل أن القوات الروسية في سورية تقف خلف عمليات شراء "لواء القدس" لمنازل المخيم وبتمويل منها، مرجحين وجود نية لبناء قاعدة عسكرية.
وناشد ناشطون الأهالي من عدم الانجرار خلف الشائعات وبيع منازلهم بأسعار زهيدة تبخس حقهم الحقيقي، وحذروا من سماسرة مجموعات "لواء القدس" ووصفوهم بـ"تجار الدم والأزمات"
وأنشئ مخيم حندرات عام 1962 على مرتفع صخري شمال شرق مدينة حلب، وعلى الطريق المؤدي للمسارب المتجهة نحو تركيا، على مسافة 13 كم عن وسط المدينة على مساحة قرابة 200 دونم، ويقدر عدد سكانه بين 6 و8 آلاف لاجئ فلسطيني، وتعرضوا للتهجير خلال أحداث الحرب في سورية وعاد المئات منهم، فيما أحدث قصف النظام السوري والروسي دماراً كبيراً في المنازل والبنية التحتية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13407