map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

كتاب لمجموعة العمل يوثق قضاء (258) ضحية من أبناء اليرموك قبل دخول قوات المعارضة إلى المخيّم

تاريخ النشر : 22-06-2020
كتاب لمجموعة العمل يوثق قضاء (258) ضحية من أبناء اليرموك قبل دخول قوات المعارضة إلى المخيّم

مجموعة العمل – لندن

كشفت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في كتابها الذي أصدرته قبل عدة أيام وحمل عنوان "مخيم اليرموك رباعية التلاشي "عطاء، تهجير، توريط، تدمير"، أنها وثّقت سقوط (258) ضحية فلسطينية من أبناء مخيم اليرموك في الفترة الممتدة ما بين 15 آذار/ مارس 2011 و16 كانون الأول/ ديسمبر 2012، أي في مرحلة ما قبل دخول كتائب المعارضة السورية المسلحة إلى المخيم.

وأشارت إحصائيات مجموعة العمل إلى أن هناك (77) لاجئاً فلسطينياً من أبناء المخيم قضوا نتيجة للاستهداف المباشر برصاص القنص أو الطلق الناري، وأن نحو (138) ماتوا نتيجة القصف بقذائف الهاون وصواريخ الطائرات الحربية "الميغ"، وكذلك في استهداف حيّ الجاعونة بتاريخ 2 آب/ أغسطس 2012 وجامع عبد القادر الحسيني يوم 16 كانون الأول/ ديسمبر 2012، بينما هناك (17) لاجئاً قُتلوا إعداماً أو حرقاً أو بالسلاح الأبيض، بالإضافة إلى عشرات الضحايا الناجمين عن الخطف والتفجيرات والاغتيالات، دون تحديد الجهة المسؤولة عن ذلك.

هذا ويتطرق كتاب "مخيم اليرموك رباعية التلاشي" الذي يقع في 173 صفحة من القطع المتوسط لأحداث مخيم اليرموك خلال أربع فترات مهمة ومفصلية في تاريخه، هي: "مرحلة العطاء"، و"مرحلة التهجير"، إضافة لـ "مرحلة التوريط"، و"مرحلة التدمير". 

كما زود الكتاب الباحثين بجداول تفصيلية تتضمن أسماء الضحايا الذين سقطوا خلال المراحل الأربع ممن تمكن قسم الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية من توثيقها، بالإضافة إلى المبادرات ومشاريع اتفاقيات تحييد المخيم التي كانت محل أخذ ورد خلال الفترات الأربع.

يشار أن الكتاب اعتمد بشكل أساسي على عمليات الرصد الميداني لفريق مراسلي مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في مخيم اليرموك والبلدات المجاورة، وبالتالي فهو يتمتع بالحيادية والموضوعية وتحري الدقة في نقل المعلومة والخبر.

لتحميل النسخة الالكترونية من التقرير اضغط على الرابط التالي:

http://www.actionpal.org.uk/ar/reports/special/talashiyarmouk.pdf

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13641

مجموعة العمل – لندن

كشفت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في كتابها الذي أصدرته قبل عدة أيام وحمل عنوان "مخيم اليرموك رباعية التلاشي "عطاء، تهجير، توريط، تدمير"، أنها وثّقت سقوط (258) ضحية فلسطينية من أبناء مخيم اليرموك في الفترة الممتدة ما بين 15 آذار/ مارس 2011 و16 كانون الأول/ ديسمبر 2012، أي في مرحلة ما قبل دخول كتائب المعارضة السورية المسلحة إلى المخيم.

وأشارت إحصائيات مجموعة العمل إلى أن هناك (77) لاجئاً فلسطينياً من أبناء المخيم قضوا نتيجة للاستهداف المباشر برصاص القنص أو الطلق الناري، وأن نحو (138) ماتوا نتيجة القصف بقذائف الهاون وصواريخ الطائرات الحربية "الميغ"، وكذلك في استهداف حيّ الجاعونة بتاريخ 2 آب/ أغسطس 2012 وجامع عبد القادر الحسيني يوم 16 كانون الأول/ ديسمبر 2012، بينما هناك (17) لاجئاً قُتلوا إعداماً أو حرقاً أو بالسلاح الأبيض، بالإضافة إلى عشرات الضحايا الناجمين عن الخطف والتفجيرات والاغتيالات، دون تحديد الجهة المسؤولة عن ذلك.

هذا ويتطرق كتاب "مخيم اليرموك رباعية التلاشي" الذي يقع في 173 صفحة من القطع المتوسط لأحداث مخيم اليرموك خلال أربع فترات مهمة ومفصلية في تاريخه، هي: "مرحلة العطاء"، و"مرحلة التهجير"، إضافة لـ "مرحلة التوريط"، و"مرحلة التدمير". 

كما زود الكتاب الباحثين بجداول تفصيلية تتضمن أسماء الضحايا الذين سقطوا خلال المراحل الأربع ممن تمكن قسم الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية من توثيقها، بالإضافة إلى المبادرات ومشاريع اتفاقيات تحييد المخيم التي كانت محل أخذ ورد خلال الفترات الأربع.

يشار أن الكتاب اعتمد بشكل أساسي على عمليات الرصد الميداني لفريق مراسلي مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في مخيم اليرموك والبلدات المجاورة، وبالتالي فهو يتمتع بالحيادية والموضوعية وتحري الدقة في نقل المعلومة والخبر.

لتحميل النسخة الالكترونية من التقرير اضغط على الرابط التالي:

http://www.actionpal.org.uk/ar/reports/special/talashiyarmouk.pdf

الوسوم

رباعية التلاشي , مخيم اليرموك , فلسطينيو سورية , صحايا ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/13641