map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3944

تصريح صحفي صادر عن ‫‏الأونروا‬ حول زيارة المفوض العام لـ ‫مخيم اليرموك

تاريخ النشر : 15-04-2015
تصريح صحفي صادر عن ‫‏الأونروا‬ حول زيارة المفوض العام لـ ‫مخيم اليرموك

أنهى المفوض العام للأونروا بيير كرينبول اليوم مهام بعثته الإنسانية إلى ‫‏دمشق. وكجزء من جهد مشترك للأمم المتحدة، تناقش السيد كرينبول اليوم مع نائب وزير الخارجية السوري فيصل مقداد حول أهمية استئناف عمليات التوزيع للمدنيين الباقين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين أو أولائك غير القادرين على مغادرته. وتناول النقاش أيضا سبل ضمان الخروج الآمن لأولئك المدنيين الراغبين بمغادرة اليرموك بصفة مؤقتة وتوسيع الاستجابة الإنسانية لأولئك المدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى أماكن تقع بالضبط بمحاذاة المخيم.

وقد كانت استجابة الحكومة السورية إيجابية. ولدى حديثه في أعقاب الاجتماع، قال السيد كرينبول "إن الوصول الذي تم بالأمس واليوم للمدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى يلدا القريبة يعد تطورا إيجابيا ونتيجة للحوار مع الحكومة. وتأمل الأونروا بالبناء على ذلك في الأيام القادمة".

وترحب الأونروا بهذه الاستجابة الداعمة من قبل الحكومة السورية وبالتعاون الوثيق مع مكتب المبعوث الخاص. وإننا ندرك تماما بأن الوضع لا يزال حرجا بالنسبة للآلاف من المدنيين، ونحن لن ندخر أي جهد من أجل إيجاد سبل لمساعدة المدنيين داخل اليرموك ولمواصلة تحسين أسباب الدعم لأولئك الذين فروا من المخيم.

وستعمل الأونروا على متابعة التطورات في الأيام القادمة وعن كثب، وهي تعيد التأكيد على مطالبتها بأن يتم اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة من أجل ضمان احترام وحماية المدنيين الفلسطينيين والسوريين داخل المخيم.

كما وتود الأونروا أن تلفت الانتباه إلى حقيقة أن المدنيين في العديد من مخيمات لاجئي فلسطين الأخرى في سورية يواجهون هم أيضا صعوبات جمة

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/1497

أنهى المفوض العام للأونروا بيير كرينبول اليوم مهام بعثته الإنسانية إلى ‫‏دمشق. وكجزء من جهد مشترك للأمم المتحدة، تناقش السيد كرينبول اليوم مع نائب وزير الخارجية السوري فيصل مقداد حول أهمية استئناف عمليات التوزيع للمدنيين الباقين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين أو أولائك غير القادرين على مغادرته. وتناول النقاش أيضا سبل ضمان الخروج الآمن لأولئك المدنيين الراغبين بمغادرة اليرموك بصفة مؤقتة وتوسيع الاستجابة الإنسانية لأولئك المدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى أماكن تقع بالضبط بمحاذاة المخيم.

وقد كانت استجابة الحكومة السورية إيجابية. ولدى حديثه في أعقاب الاجتماع، قال السيد كرينبول "إن الوصول الذي تم بالأمس واليوم للمدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى يلدا القريبة يعد تطورا إيجابيا ونتيجة للحوار مع الحكومة. وتأمل الأونروا بالبناء على ذلك في الأيام القادمة".

وترحب الأونروا بهذه الاستجابة الداعمة من قبل الحكومة السورية وبالتعاون الوثيق مع مكتب المبعوث الخاص. وإننا ندرك تماما بأن الوضع لا يزال حرجا بالنسبة للآلاف من المدنيين، ونحن لن ندخر أي جهد من أجل إيجاد سبل لمساعدة المدنيين داخل اليرموك ولمواصلة تحسين أسباب الدعم لأولئك الذين فروا من المخيم.

وستعمل الأونروا على متابعة التطورات في الأيام القادمة وعن كثب، وهي تعيد التأكيد على مطالبتها بأن يتم اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة من أجل ضمان احترام وحماية المدنيين الفلسطينيين والسوريين داخل المخيم.

كما وتود الأونروا أن تلفت الانتباه إلى حقيقة أن المدنيين في العديد من مخيمات لاجئي فلسطين الأخرى في سورية يواجهون هم أيضا صعوبات جمة

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/1497