map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3998

11 لاجئاً فلسطينياً قضوا منذ بداية شهر تشرين الأول الجاري

تاريخ النشر : 09-10-2015
11 لاجئاً فلسطينياً قضوا منذ بداية شهر تشرين الأول الجاري

أعلن فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أنه وثق أسماء "11" لاجئاً فلسطينياً قضوا منذ بداية شهر تشرين الأول – أكتوبر الجاري، من بينهم ضحيتان تحت التعذيب، هم  "علاء إبراهيم السطري" 28 عاماً، و" أمـجد أبو خليفة " (22) عاماً، ولاجئان أُعدما على يد جيش الاسلام في جنوب دمشق هما " أحمد أبو عمار"، و" أحمد حسام هنيـة " 21 عاماً من سكان مخيم اليرموك بتهمة تنفيذهما أعمال اغتيالات وتفجيرات في منطقة يلدا لصالح تنظيم الدولة"داعش".  

كما قضى اللاجئ الشاب "معاذ أيمن البدوي" في مخيم اليرموك، إثر حريق نشب أثناء محاولته استخراج المحروقات عبر حرق المواد البلاستيكية، مما أدى إلى إصابته بحروق بالغة أدت إلى قضائه، حيث تم دفن جثمانه في مقبرة المخيم.

في حين قضى اللاجئ " أشرف سميح صالح " يوم 6/ 10 من الشهر الجاري جراء مشاركته القتال في معارك الجيش السوري ضد مجموعات المعارضة المسلحة في القنيطرة، واللاجئ "سلمان الشافعي"، الذي قضى جراء مشاركته في الصراع السوري.

فيما قضى اللاجئ الفلسطيني " تامر محمد " من أبناء مخيم اليرموك جراء استهداف المخيم بالبراميل المتفجرة.

إلى ذلك قضى يوم 7/ تشرين الأول ثلاث ضحايا فلسطينيين قضوا جراء استمرار الصراع الدائر في سورية، الضحايا هم: اللاجئ الفلسطيني '' سعيد شريتح" من أبناء مخيم اليرموك قضى جراء تعرضه لرصاصة قناص أثناء تواجده في شارع فلسطين.

وقضى كل من اللاجئين الفلسطينيين " رائد يوسف "، و" علاء أسعد "خلال مشاركتهما القتال إلى جانب قوات الجيش والأمن السوري، وهما من أبناء مخيم جرمانا بريف دمشق.

يُشار أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين قضوا في سورية منذ بدء الحرب فيها بلغ "3042" ضحية حسب احصائيات مجموعة العمل.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/3188

أعلن فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أنه وثق أسماء "11" لاجئاً فلسطينياً قضوا منذ بداية شهر تشرين الأول – أكتوبر الجاري، من بينهم ضحيتان تحت التعذيب، هم  "علاء إبراهيم السطري" 28 عاماً، و" أمـجد أبو خليفة " (22) عاماً، ولاجئان أُعدما على يد جيش الاسلام في جنوب دمشق هما " أحمد أبو عمار"، و" أحمد حسام هنيـة " 21 عاماً من سكان مخيم اليرموك بتهمة تنفيذهما أعمال اغتيالات وتفجيرات في منطقة يلدا لصالح تنظيم الدولة"داعش".  

كما قضى اللاجئ الشاب "معاذ أيمن البدوي" في مخيم اليرموك، إثر حريق نشب أثناء محاولته استخراج المحروقات عبر حرق المواد البلاستيكية، مما أدى إلى إصابته بحروق بالغة أدت إلى قضائه، حيث تم دفن جثمانه في مقبرة المخيم.

في حين قضى اللاجئ " أشرف سميح صالح " يوم 6/ 10 من الشهر الجاري جراء مشاركته القتال في معارك الجيش السوري ضد مجموعات المعارضة المسلحة في القنيطرة، واللاجئ "سلمان الشافعي"، الذي قضى جراء مشاركته في الصراع السوري.

فيما قضى اللاجئ الفلسطيني " تامر محمد " من أبناء مخيم اليرموك جراء استهداف المخيم بالبراميل المتفجرة.

إلى ذلك قضى يوم 7/ تشرين الأول ثلاث ضحايا فلسطينيين قضوا جراء استمرار الصراع الدائر في سورية، الضحايا هم: اللاجئ الفلسطيني '' سعيد شريتح" من أبناء مخيم اليرموك قضى جراء تعرضه لرصاصة قناص أثناء تواجده في شارع فلسطين.

وقضى كل من اللاجئين الفلسطينيين " رائد يوسف "، و" علاء أسعد "خلال مشاركتهما القتال إلى جانب قوات الجيش والأمن السوري، وهما من أبناء مخيم جرمانا بريف دمشق.

يُشار أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين قضوا في سورية منذ بدء الحرب فيها بلغ "3042" ضحية حسب احصائيات مجموعة العمل.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/3188