map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

بعد (1200) يوم من نزوحهم : أهالي مخيم حندرات يجددون مطالبتهم بالعودة إليه

تاريخ النشر : 16-08-2016
بعد (1200) يوم من نزوحهم :  أهالي مخيم حندرات يجددون مطالبتهم بالعودة إليه

بعد مرور حوالي 1200 يوم على نزوح جميع سكان مخيم حندرات في حلب عن مخيمهم، جدد الأهالي مناشدتهم لطرفي الصراع في سورية لإعادتهم إلى بيوتهم وتحييد المخيم وجعله منطقة آمنة، كما حملوا جميع الأطراف المتناحرة في سورية مسؤولية تشريدهم وطردهم من بيوتهم .

فيما ما تزال فصول مأساة أهالي المخيم تتوالى بسبب ما تعرضوا له من تهجير وطرد وتشريد منذ عدة أشهر بسبب النزاع الدائر في سورية والذي أدى إلى نزوح جميع أبناؤه عنه حيث تم توزع بعضهم على المسكن التاسع في السكن الجامعي بحلب وآخرون منهم غادر باتجاه مخيم النيرب كما لجأ بعضهم إلى تركيا.

هذا وقد أدى الوضع الجديد الذي آلت إليه  أوضاع المخيم إلى تفاقم مآساة الأهالي  بسبب ما تعرضوا له من تهجير لعدة أشهر مما جعل البعض يفضلون العودة إلى منازلهم بسبب ما تعرضوا له من هوان وذل وجوع خارج مخيمهم، حيث مكثوا فترة من الزمن فيها قبل أن يضطروا للجوء إلى تركيا عبر الحدود الشمالية لسورية ففي شهر آذار – مارس نزح أكثر من 175 لاجئاً فلسطينياً من المخيم إلى  بلدة كيليس الحدودية، وذلك هرباً من أعمال القصف المتكرر بالقذائف والبراميل المتفجرة الذي استهدف مخيمهم بوتيرة متزايدة.

يُشار أن مخيم عين التل يقع على مسافة 13 كيلومتراً شمالي شرقي مدينة حلب، وأنشئ المخيم الذي يعرف أيضاً باسم " حندرات "، عام 1962 على مساحة 160000 متر مربع.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5521

بعد مرور حوالي 1200 يوم على نزوح جميع سكان مخيم حندرات في حلب عن مخيمهم، جدد الأهالي مناشدتهم لطرفي الصراع في سورية لإعادتهم إلى بيوتهم وتحييد المخيم وجعله منطقة آمنة، كما حملوا جميع الأطراف المتناحرة في سورية مسؤولية تشريدهم وطردهم من بيوتهم .

فيما ما تزال فصول مأساة أهالي المخيم تتوالى بسبب ما تعرضوا له من تهجير وطرد وتشريد منذ عدة أشهر بسبب النزاع الدائر في سورية والذي أدى إلى نزوح جميع أبناؤه عنه حيث تم توزع بعضهم على المسكن التاسع في السكن الجامعي بحلب وآخرون منهم غادر باتجاه مخيم النيرب كما لجأ بعضهم إلى تركيا.

هذا وقد أدى الوضع الجديد الذي آلت إليه  أوضاع المخيم إلى تفاقم مآساة الأهالي  بسبب ما تعرضوا له من تهجير لعدة أشهر مما جعل البعض يفضلون العودة إلى منازلهم بسبب ما تعرضوا له من هوان وذل وجوع خارج مخيمهم، حيث مكثوا فترة من الزمن فيها قبل أن يضطروا للجوء إلى تركيا عبر الحدود الشمالية لسورية ففي شهر آذار – مارس نزح أكثر من 175 لاجئاً فلسطينياً من المخيم إلى  بلدة كيليس الحدودية، وذلك هرباً من أعمال القصف المتكرر بالقذائف والبراميل المتفجرة الذي استهدف مخيمهم بوتيرة متزايدة.

يُشار أن مخيم عين التل يقع على مسافة 13 كيلومتراً شمالي شرقي مدينة حلب، وأنشئ المخيم الذي يعرف أيضاً باسم " حندرات "، عام 1962 على مساحة 160000 متر مربع.

الوسوم

مخيم حندرات , حلب , نزوح ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5521