map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

قوات النظام تقصف مخيم درعا بصاروخ "الفيل" يودي بحياة أم وطفلتها

تاريخ النشر : 02-09-2016
قوات النظام تقصف مخيم درعا بصاروخ "الفيل" يودي بحياة أم وطفلتها

أفادت الأنباء الواردة من مخيم درعا مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية، أن قوات النظام السوري استهدفت المخيم بصاروخ أرض أرض من نوع "الفيل"، ما أدى إلى قضاء زوجة الشاب هاني الخياط وابنته ملاك، وهما من أبناء الجولان المحتل، كما أدى القصف إلى إصابات في صفوف اللاجئين الفلسطينيين بينهم أطفال.

تزامن القصف مع استهداف قوات النظام المتمركزة في درعا المحطة بالمضادات الارضية والاسلحة الثقيلة وبشكل عنيف أحياء درعا البلد وطريق السد والتي تسكنها العديد من العائلات الفلسطينية وممن نزحوا من مخيم درعا.

ويعاني اللاجئون جنوب سورية أوضاعاً معيشية وأمنية صعبة، فيما يعاني من تبقى من اللاجئين داخل مخيم درعا أوضاعاً إنسانية غاية في الخطورة تتجلى في الجانبين الصحي والمعيشي، واستمرار قطع الماء عن المخيم منذ (876) يوماً، اضافة إلى أعمال القصف والاشتباكات المتكررة داخل المخيم، مما تسبب وفق إحصاءات غير رسمية بدمار حوالي (70)% من مبانيه وسقوط ضحايا.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5638

أفادت الأنباء الواردة من مخيم درعا مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية، أن قوات النظام السوري استهدفت المخيم بصاروخ أرض أرض من نوع "الفيل"، ما أدى إلى قضاء زوجة الشاب هاني الخياط وابنته ملاك، وهما من أبناء الجولان المحتل، كما أدى القصف إلى إصابات في صفوف اللاجئين الفلسطينيين بينهم أطفال.

تزامن القصف مع استهداف قوات النظام المتمركزة في درعا المحطة بالمضادات الارضية والاسلحة الثقيلة وبشكل عنيف أحياء درعا البلد وطريق السد والتي تسكنها العديد من العائلات الفلسطينية وممن نزحوا من مخيم درعا.

ويعاني اللاجئون جنوب سورية أوضاعاً معيشية وأمنية صعبة، فيما يعاني من تبقى من اللاجئين داخل مخيم درعا أوضاعاً إنسانية غاية في الخطورة تتجلى في الجانبين الصحي والمعيشي، واستمرار قطع الماء عن المخيم منذ (876) يوماً، اضافة إلى أعمال القصف والاشتباكات المتكررة داخل المخيم، مما تسبب وفق إحصاءات غير رسمية بدمار حوالي (70)% من مبانيه وسقوط ضحايا.

الوسوم

مخيم درعا , حي طريق السد , درعا البلد ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5638