map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3995

طالبة فلسطينية سورية عالقة على الحدود اللبنانية تطلق نداء مناشدة

تاريخ النشر : 07-09-2016
طالبة فلسطينية سورية عالقة على الحدود اللبنانية تطلق نداء مناشدة

أطلقت الطالبة الفلسطينية السورية"آية تيسير شحادة" العالقة على الحدود اللبنانية نداء استغاثة إلى المنظمات الدولية والمحلية، ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمة التحرير والفصائل الفلسطينية للغضط على الحكومة اللبنانية من أجل السماح لها بدخول أراضيها.

وفي التفاصيل علمت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية بأن الأمن العام اللبناني منع الطالبة الفلسطينية السورية"آية تيسير شحادة" من دخول الأراضي اللبنانية، رغم أنها خرجت من لبنان بشكل نظامي مع مجمع الكنائس في شهر أيار - مايو من العام الحالي، لتأدية امتحان الشهادة الإعدادية (البريفيه) في سورية، إلا أن الشحادة أصيبت بمرض في قدمها مما أضطرها لإجراء عملية زرع مفصل في رجلها، وكان عليها البقاء ثلاثة أشهر في الفراش كي تستعيد صحتها، وبعد أن أنقضت فترة النقاهة قررت العودة للعيش مع عائلتها المهجرة إلى لبنان منذ عام 2013 والمكونة من أمها وشقيقتيها، إلا أنها عندما وصلت إلى الحدود اللبنانية حوالي الساعة 11 من صباح اليوم فوجئت بأن عناصر الأمن منعوها من الدخول إلى الأراضي اللبنانية رغم أنها تحمل رقم البرقية التي خرجت بموجبها إلى سورية، وطلبوا منها الإنتظار ريثما يتأكدون من وضعها، إلا أن الساعات مضت وهي تنتظر في السيارة رغم أن وضعها الصحي لا يسمح بذلك دون أن تتلقى أي ردود.

وبناءً عليه ناشدت"آية تيسير شحادة" عبر مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية السفير الفلسطيني والفصائل الفلسطينية في لبنان للنظر بوضعها الصحي والإنساني والتوسط لدى الحكوكة اللبنانية من أجل لم شملها مع عائلتها التي كانت تعيش معهم في لبنان منذ عام 2013.

الجدير ذكره أن مجموعة العمل سجلت العديد من حالات منع الطلاب الفلسطينيين السوريين من العودة إلى لبنان وذلك بعد مغادرتهم لأداء الامتحانات في سورية، مما أدى إلى تفريق الأسرة بين لبنان وسورية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5673

أطلقت الطالبة الفلسطينية السورية"آية تيسير شحادة" العالقة على الحدود اللبنانية نداء استغاثة إلى المنظمات الدولية والمحلية، ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمة التحرير والفصائل الفلسطينية للغضط على الحكومة اللبنانية من أجل السماح لها بدخول أراضيها.

وفي التفاصيل علمت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية بأن الأمن العام اللبناني منع الطالبة الفلسطينية السورية"آية تيسير شحادة" من دخول الأراضي اللبنانية، رغم أنها خرجت من لبنان بشكل نظامي مع مجمع الكنائس في شهر أيار - مايو من العام الحالي، لتأدية امتحان الشهادة الإعدادية (البريفيه) في سورية، إلا أن الشحادة أصيبت بمرض في قدمها مما أضطرها لإجراء عملية زرع مفصل في رجلها، وكان عليها البقاء ثلاثة أشهر في الفراش كي تستعيد صحتها، وبعد أن أنقضت فترة النقاهة قررت العودة للعيش مع عائلتها المهجرة إلى لبنان منذ عام 2013 والمكونة من أمها وشقيقتيها، إلا أنها عندما وصلت إلى الحدود اللبنانية حوالي الساعة 11 من صباح اليوم فوجئت بأن عناصر الأمن منعوها من الدخول إلى الأراضي اللبنانية رغم أنها تحمل رقم البرقية التي خرجت بموجبها إلى سورية، وطلبوا منها الإنتظار ريثما يتأكدون من وضعها، إلا أن الساعات مضت وهي تنتظر في السيارة رغم أن وضعها الصحي لا يسمح بذلك دون أن تتلقى أي ردود.

وبناءً عليه ناشدت"آية تيسير شحادة" عبر مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية السفير الفلسطيني والفصائل الفلسطينية في لبنان للنظر بوضعها الصحي والإنساني والتوسط لدى الحكوكة اللبنانية من أجل لم شملها مع عائلتها التي كانت تعيش معهم في لبنان منذ عام 2013.

الجدير ذكره أن مجموعة العمل سجلت العديد من حالات منع الطلاب الفلسطينيين السوريين من العودة إلى لبنان وذلك بعد مغادرتهم لأداء الامتحانات في سورية، مما أدى إلى تفريق الأسرة بين لبنان وسورية.

الوسوم

فلسطينيو سورية , لبنان , تعليم ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5673