map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

عام على اعتقال الناشط الفلسطيني "نيراز سعيد" في سجون النظام السوري

تاريخ النشر : 07-10-2016
عام على اعتقال الناشط الفلسطيني "نيراز سعيد" في سجون النظام السوري

تواصل قوات الأمن السوري اعتقالها للمصور الفوتوغرافي الفلسطيني "نيراز سعيد" دون معرفة مصيره وأسباب اعتقاله، حيث داهمت مجموعة أمنية سورية مكان إقامته بتاريخ 2/10/2015 واقتادته إلى أحد الأفرع الأمنية في العاصمة دمشق، على الرغم من تلقيه وعود من النظام السوري قبل خروجه بأنه لن يتم اعتقاله أو ملاحقته الى أن تم مداهمة مكان اقامته.

وكان نيراز قد غادر مخيم اليرموك المحاصر فور اقتحام تنظيم الدولة - داعش إليه حيث تلقى تهديدات عدة بالقتل إضافة إلى عدد من الناشطين المدنيين السلمين في المخيم، والذين وثقوا الاحداث التي عاشها المخيم خلال السنوات الأخيرة ما أجبره على الخروج الى دمشق والتواري عن الأنظار.

وكان "نيراز سعيد" قد حصل على العديد من الجوائز لأعماله الفنية التي وثقت مراحل الحصار على مخيم اليرموك، أبرزها جائزة وكالة (الأونروا) لأفضل صورة صحفية عن صورة "الملوك الثلاثة"، بالإضافة فيلم "رسائل من اليرموك" والذي حصل على العديد من الجوائز الدولية، وشاركت صوره في معرضين بمدينة القدس المحتلة ورام الله.

وإلى الآن تتكتم الأجهزة الامنية السورية عن مصير المعتقلين الفلسطينيين وأعدادهم في سجونها، فيما وثقت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا منهم (1109) معتقل و(452) قضوا تحت التعذيب في السجون السورية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5875

تواصل قوات الأمن السوري اعتقالها للمصور الفوتوغرافي الفلسطيني "نيراز سعيد" دون معرفة مصيره وأسباب اعتقاله، حيث داهمت مجموعة أمنية سورية مكان إقامته بتاريخ 2/10/2015 واقتادته إلى أحد الأفرع الأمنية في العاصمة دمشق، على الرغم من تلقيه وعود من النظام السوري قبل خروجه بأنه لن يتم اعتقاله أو ملاحقته الى أن تم مداهمة مكان اقامته.

وكان نيراز قد غادر مخيم اليرموك المحاصر فور اقتحام تنظيم الدولة - داعش إليه حيث تلقى تهديدات عدة بالقتل إضافة إلى عدد من الناشطين المدنيين السلمين في المخيم، والذين وثقوا الاحداث التي عاشها المخيم خلال السنوات الأخيرة ما أجبره على الخروج الى دمشق والتواري عن الأنظار.

وكان "نيراز سعيد" قد حصل على العديد من الجوائز لأعماله الفنية التي وثقت مراحل الحصار على مخيم اليرموك، أبرزها جائزة وكالة (الأونروا) لأفضل صورة صحفية عن صورة "الملوك الثلاثة"، بالإضافة فيلم "رسائل من اليرموك" والذي حصل على العديد من الجوائز الدولية، وشاركت صوره في معرضين بمدينة القدس المحتلة ورام الله.

وإلى الآن تتكتم الأجهزة الامنية السورية عن مصير المعتقلين الفلسطينيين وأعدادهم في سجونها، فيما وثقت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا منهم (1109) معتقل و(452) قضوا تحت التعذيب في السجون السورية.

الوسوم

اعتقال , مخيم اليرموك , النظام السوري ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5875