map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3602

انقطاع الطرقات وارتفاع تكاليف المواصلات يجبران المئات من طلاب فلسطينيي سورية على ترك جامعاتهم ومدارسهم

تاريخ النشر : 12-10-2016
انقطاع الطرقات وارتفاع تكاليف المواصلات يجبران المئات من طلاب فلسطينيي سورية على ترك جامعاتهم ومدارسهم

يعاني الطلاب أبناء المخيمات الفلسطينية في سورية من صعوبات كبيرة في تأمين الموصلات للوصول إلى جامعاتهم ومدارسهم خارج مخيماتهم، حيث تتركز المعاناة ما بين ارتفاع تعرفة المواصلات إن وجدت حيث لا يستطيع الأهالي تأمين تكلفة المواصلات بشكل دائم لأبنائهم مما دفع الطلاب للذهاب مشياً على الأقدام لمسافات طويلة، أو اقتصار دوامهم على أيام محددة من الأسبوع أو الشهر كما هو الحال مع كثيرين من طلاب الجامعات.

في حين أدى انعدام المواصلات لإجبار المئات من الطلاب على ترك جامعاتهم ومدارسهم، كما هو الحال في مخيم اليرموك، ومخيم خان الشيح بريف دمشق، حيث يخضع مخيم اليرموك لحصار شامل يمنع منه الطلاب من الخروج والعودة إلى جامعاتهم أوثانوياتهم، في حين يسمح بشكل استثنائي لطلاب الشهادات الرسمية بالتوجه إلى مراكز الامتحانات خارج المخيم، أما في مخيم خان الشيح فتقوم حواجز الجيش النظامي بإغلاق جميع الطرقات الواصلة بين المخيم ومركز العاصمة دمشق، الأمر الذي أجبر الطلاب على سلوك بعض طريق "زاكية- خان الشيح" الفرعي بالرغم من خطورته العالية على أرواحهم.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5913

يعاني الطلاب أبناء المخيمات الفلسطينية في سورية من صعوبات كبيرة في تأمين الموصلات للوصول إلى جامعاتهم ومدارسهم خارج مخيماتهم، حيث تتركز المعاناة ما بين ارتفاع تعرفة المواصلات إن وجدت حيث لا يستطيع الأهالي تأمين تكلفة المواصلات بشكل دائم لأبنائهم مما دفع الطلاب للذهاب مشياً على الأقدام لمسافات طويلة، أو اقتصار دوامهم على أيام محددة من الأسبوع أو الشهر كما هو الحال مع كثيرين من طلاب الجامعات.

في حين أدى انعدام المواصلات لإجبار المئات من الطلاب على ترك جامعاتهم ومدارسهم، كما هو الحال في مخيم اليرموك، ومخيم خان الشيح بريف دمشق، حيث يخضع مخيم اليرموك لحصار شامل يمنع منه الطلاب من الخروج والعودة إلى جامعاتهم أوثانوياتهم، في حين يسمح بشكل استثنائي لطلاب الشهادات الرسمية بالتوجه إلى مراكز الامتحانات خارج المخيم، أما في مخيم خان الشيح فتقوم حواجز الجيش النظامي بإغلاق جميع الطرقات الواصلة بين المخيم ومركز العاصمة دمشق، الأمر الذي أجبر الطلاب على سلوك بعض طريق "زاكية- خان الشيح" الفرعي بالرغم من خطورته العالية على أرواحهم.

الوسوم

فلسطينيو سورية , تعليم ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5913