map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا يصف الوضع في مخيم خان الشيح بالكارثي

تاريخ النشر : 16-10-2016
تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا يصف الوضع في مخيم خان الشيح بالكارثي

حذر تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا من تدهور الأوضاع الإنسانية للاجئين الفلسطينيين في مخيم خان الشيح ووصف الوضع الإنساني للسكان بالكارثي.

وقال التجمع في بيان وصل نسخة منه لمجموعة العمل، أن الوضع المتدهور في المخيم جاء نتيجة استهداف المدنيين بالأسلحة الفتاكة والمحرمة دولياً والذي خلف وراءه عشرات الضحايا وتدمير البنية التحتية وتعطيل المرافق العامة الخدمية، وخروج المراكز الصحية والمشفى الوحيد في المخيم عن الخدمة، منوهاً إلى أن ذلك يهدد حياة أكثر من 12 ألف لاجئ فلسطيني بينهم 3 آلاف طفل.

ودعا التجمع الذي أدان القصف، المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية الحكومية وغير الحكومية للتدخل لإنقاذ المدنيين، وطالب بفتح ممرات آمنة لدخول الطواقم الطبية والسماح بدخول المواد الطبية والأدوية وإدخال الأغذية الخاصة للأطفال والرضع وحديثيي الولادة، والسماح بخروج المرضى من المخيم.

وطالب البيان الأنروا بتحمّل مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطنيين وتعزيز المستوصف الطبي في المخيم بالكوادر المؤهلة، وفي ختام بيانه شدد تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا على ضرورة وقف كل عمليات الاستهداف التي يتعرض لها المدنيون في مخيم خان الشيح باعتباره مخيماً معترفاً به دولياً.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5951

حذر تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا من تدهور الأوضاع الإنسانية للاجئين الفلسطينيين في مخيم خان الشيح ووصف الوضع الإنساني للسكان بالكارثي.

وقال التجمع في بيان وصل نسخة منه لمجموعة العمل، أن الوضع المتدهور في المخيم جاء نتيجة استهداف المدنيين بالأسلحة الفتاكة والمحرمة دولياً والذي خلف وراءه عشرات الضحايا وتدمير البنية التحتية وتعطيل المرافق العامة الخدمية، وخروج المراكز الصحية والمشفى الوحيد في المخيم عن الخدمة، منوهاً إلى أن ذلك يهدد حياة أكثر من 12 ألف لاجئ فلسطيني بينهم 3 آلاف طفل.

ودعا التجمع الذي أدان القصف، المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية الحكومية وغير الحكومية للتدخل لإنقاذ المدنيين، وطالب بفتح ممرات آمنة لدخول الطواقم الطبية والسماح بدخول المواد الطبية والأدوية وإدخال الأغذية الخاصة للأطفال والرضع وحديثيي الولادة، والسماح بخروج المرضى من المخيم.

وطالب البيان الأنروا بتحمّل مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطنيين وتعزيز المستوصف الطبي في المخيم بالكوادر المؤهلة، وفي ختام بيانه شدد تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا على ضرورة وقف كل عمليات الاستهداف التي يتعرض لها المدنيون في مخيم خان الشيح باعتباره مخيماً معترفاً به دولياً.

الوسوم

تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا , مخيم خان الشيح ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/5951