map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

فلسطينيو سورية في اليونان يجددون مناشداتهم لحل قضيتهم

تاريخ النشر : 01-11-2016
فلسطينيو سورية في اليونان يجددون مناشداتهم لحل قضيتهم

فايز أبوعيد

جدد المئات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين العالقين في اليونان، مناشدتهم للجهات الحقوقية والأمم المتحدة ومنظمة التحرير الفلسطينية والسفارة الفلسطينية في اليونان، العمل على إنهاء مأساتهم وإيجاد لحل مشلكتهم الممتدة منذ أكثر من عشرة أشهر، كما أشتكى اللاجئون من المعاملة غير الإنسانية التي تنتهجها الحكومة اليونانيه نحوهم، حيث أكدوا أن السلطات اليونانية ورغم المناشدات والنداءات التي أطلقوها لا تزال تمتنع عن معالجتهم في مشافيها العامة وتقديم العلاج المناسب لهم، وتجبرهم على الذهاب إلى المشافي الخاصة، والتي تشكل عبء مادياً عليهم نتيجة وضعهم الاقتصادي والمادي المزري.

فيما أكد اللاجئون الفلسطينيون المتواجدين في جزيرة كيوس اليونانية على أن السلطات اليونانية ترتكب بحقهم جسيمة، حيث تعاملهم معاملة غير إنسانية وصلت إلى حد الضرب والشتم والإهانة والإذلال، بحسب قولهم.  

هذا ويعاني فلسطينيو سورية في اليونان من إهمال كبير في المجال الطبي، ومن عنصرية بعض الأطباء الذين باتوا يتعاملون معهم بشكل غير إنساني. كما يعانون من ظروف معيشية غاية في القسوة، و عدم توافر شروط النظافة والخدمات الأساسية في أماكن تواجدهم، حيث إن معظم المساكن هي مساكن مؤقتة أو خيام، في ظل انتشار كبير للحشرات والزواحف السامة كالعقارب والأفاعي.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6071

فايز أبوعيد

جدد المئات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين العالقين في اليونان، مناشدتهم للجهات الحقوقية والأمم المتحدة ومنظمة التحرير الفلسطينية والسفارة الفلسطينية في اليونان، العمل على إنهاء مأساتهم وإيجاد لحل مشلكتهم الممتدة منذ أكثر من عشرة أشهر، كما أشتكى اللاجئون من المعاملة غير الإنسانية التي تنتهجها الحكومة اليونانيه نحوهم، حيث أكدوا أن السلطات اليونانية ورغم المناشدات والنداءات التي أطلقوها لا تزال تمتنع عن معالجتهم في مشافيها العامة وتقديم العلاج المناسب لهم، وتجبرهم على الذهاب إلى المشافي الخاصة، والتي تشكل عبء مادياً عليهم نتيجة وضعهم الاقتصادي والمادي المزري.

فيما أكد اللاجئون الفلسطينيون المتواجدين في جزيرة كيوس اليونانية على أن السلطات اليونانية ترتكب بحقهم جسيمة، حيث تعاملهم معاملة غير إنسانية وصلت إلى حد الضرب والشتم والإهانة والإذلال، بحسب قولهم.  

هذا ويعاني فلسطينيو سورية في اليونان من إهمال كبير في المجال الطبي، ومن عنصرية بعض الأطباء الذين باتوا يتعاملون معهم بشكل غير إنساني. كما يعانون من ظروف معيشية غاية في القسوة، و عدم توافر شروط النظافة والخدمات الأساسية في أماكن تواجدهم، حيث إن معظم المساكن هي مساكن مؤقتة أو خيام، في ظل انتشار كبير للحشرات والزواحف السامة كالعقارب والأفاعي.

الوسوم

فلسطينيو سورية , اليونان , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6071