map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3988

استهداف مخيم اليرموك بالصواريخ يوم أمس وسط استنفار عناصر داعش

تاريخ النشر : 09-01-2017
استهداف مخيم اليرموك بالصواريخ يوم أمس وسط استنفار عناصر داعش

مجموعة العمل - جنوب دمشق
أكدت مصادر ميدانية في مخيم اليرموك المحاصر أن قوات النظام السوري استهدفت يوم أمس مناطق سيطرة جبهة فتح الشام في المخيم، كما تم استهداف حي التضامن المحاذي للمخيم قبيل منتصف الليل بصاروخ موجه شديد الانفجار، تلاه إطلاق نار كثيف من قبل قوات النظام على الحي.
فيما ذكرت مصادر أخرى من المخيم ومنطقة الحجر الأسود معقل تنظيم الدولة، استنفار عناصر تنظيم الدولة - داعش بشكل مكثّف في حي الحجر الأسود، وذلك بعد قرار تعيين "أبو زيد المالي" أميراً جديداً للتنظيم وعزل "أبو هشام الخابوري"، وأوضحت المصادر أن سبب الاستنفار يعود لخلافات بين الرافضين والموافقين على تعيين الأمير الجديد.
يأتي ذلك في ظل استمرار حصار النظام السوري ومجموعاته الموالية لمخيم اليرموك ولليوم (1300) على التوالي، وانقطاع الكهرباء والماء، في حين يفرض تنظيم الدولة - داعش حصاره على منطقة الريجة ومحيطها وحارة عين غزال في مخيم اليرموك بعد إغلاقه الحاجز الوحيد الذي يربط منطقة سيطرة "جبهة فتح الشام" ويمنع الأهالي من الدخول والخروج من وإلى المنطقة، أو إدخال المواد الغذائية إلا في حالاتٍ نادرة. 

 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6524

مجموعة العمل - جنوب دمشق
أكدت مصادر ميدانية في مخيم اليرموك المحاصر أن قوات النظام السوري استهدفت يوم أمس مناطق سيطرة جبهة فتح الشام في المخيم، كما تم استهداف حي التضامن المحاذي للمخيم قبيل منتصف الليل بصاروخ موجه شديد الانفجار، تلاه إطلاق نار كثيف من قبل قوات النظام على الحي.
فيما ذكرت مصادر أخرى من المخيم ومنطقة الحجر الأسود معقل تنظيم الدولة، استنفار عناصر تنظيم الدولة - داعش بشكل مكثّف في حي الحجر الأسود، وذلك بعد قرار تعيين "أبو زيد المالي" أميراً جديداً للتنظيم وعزل "أبو هشام الخابوري"، وأوضحت المصادر أن سبب الاستنفار يعود لخلافات بين الرافضين والموافقين على تعيين الأمير الجديد.
يأتي ذلك في ظل استمرار حصار النظام السوري ومجموعاته الموالية لمخيم اليرموك ولليوم (1300) على التوالي، وانقطاع الكهرباء والماء، في حين يفرض تنظيم الدولة - داعش حصاره على منطقة الريجة ومحيطها وحارة عين غزال في مخيم اليرموك بعد إغلاقه الحاجز الوحيد الذي يربط منطقة سيطرة "جبهة فتح الشام" ويمنع الأهالي من الدخول والخروج من وإلى المنطقة، أو إدخال المواد الغذائية إلا في حالاتٍ نادرة. 

 

الوسوم

مخيم اليرموك , داعش , النظام السوري , فتح الشام ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6524