map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3874

(27) فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط عام 2017 و(59) ضحية في الشهر ذاته عام 2016

تاريخ النشر : 13-03-2017
 (27) فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط عام 2017 و(59) ضحية في الشهر ذاته عام 2016

مجموعة العمل – لندن

أكد فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أنه وثق سقوط نحو (27) فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط / فبراير 2017، في حين قضى (59) لاجئاً في الشهر ذاته في عام 2016، وذلك جراء استمرار الصراع الدائر في سورية، إلى ذلك نوهت مجموعة العمل أن الضحايا (27) الذين سقطوا عام 2017، توزعوا حسب المدن السورية على النحو التالي: (9) ضحايا في درعا جنوب سورية، و 6 قتلى في ريف دمشق، في حين توفي (5) لاجئين في دمشق، و (4) آخرين في حلب، و (3) لاجئين في أماكن متفرقة.

أما "59" لاجئاً فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط – فبراير /2016، فقد توزعوا حسب المدن السورية على النحو التالي: في دمشق وحدها قضى (4) لاجئين، إضافة إلى (48) آخرين في ريف دمشق، و (3) آخرين في درعا ، و (3) لاجئين قضوا في حلب، ولاجئ في اللاذقية.

وبدورها أوضحت المجموعة أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين قضوا جراء استمرار الحرب في سورية قد بلغ " 3459" ضحية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6922

مجموعة العمل – لندن

أكد فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أنه وثق سقوط نحو (27) فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط / فبراير 2017، في حين قضى (59) لاجئاً في الشهر ذاته في عام 2016، وذلك جراء استمرار الصراع الدائر في سورية، إلى ذلك نوهت مجموعة العمل أن الضحايا (27) الذين سقطوا عام 2017، توزعوا حسب المدن السورية على النحو التالي: (9) ضحايا في درعا جنوب سورية، و 6 قتلى في ريف دمشق، في حين توفي (5) لاجئين في دمشق، و (4) آخرين في حلب، و (3) لاجئين في أماكن متفرقة.

أما "59" لاجئاً فلسطينياً قضوا خلال شهر شباط – فبراير /2016، فقد توزعوا حسب المدن السورية على النحو التالي: في دمشق وحدها قضى (4) لاجئين، إضافة إلى (48) آخرين في ريف دمشق، و (3) آخرين في درعا ، و (3) لاجئين قضوا في حلب، ولاجئ في اللاذقية.

وبدورها أوضحت المجموعة أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين قضوا جراء استمرار الحرب في سورية قد بلغ " 3459" ضحية.

الوسوم

فلسطينيو سورية , ضحايا , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/6922