map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

الإعلان عن إجراء إحصائيات جديدة للأسر الفلسطينية السورية في مخيم عين الحلوة

تاريخ النشر : 03-04-2017
الإعلان عن إجراء إحصائيات جديدة للأسر الفلسطينية السورية في مخيم عين الحلوة

مجموعة العمل – مخيم عين الحلوة

أعلن اتحاد المؤسسات الإسلامية عن إجراء إحصائيات جديدة للأسر المهجرة من سورية،  والمسجلين لديه والمقيمين في مخيم عين الحلوة بمدينة صيدا جنوب لبنان، وذلك اعتباراً من يوم الاثنين 03/04/2017 ولغاية 24/04/2017، في مكتبه الواقع في بستان القدس – دخلة شربل.  

ووفقاً لأحد أعضاء الاتحاد أن الهدف من الإحصاء هو حصر عدد اللاجئين الفلسطينين السوريين المقيمين في مخيم عين الحلوة، من أجل تقديم مساعدات إغاثية وغذائية لهم، مشيراً إلى أن هناك العديد من العائلات خرجت من المخيم بسبب استمرار الاشتباكات به، أو للهجرة ولم الشمل.

وحول آلية وكيفية إجراء الإحصائيات والأوراق المطلوبة، أكد عضو اتحاد المؤسسات الإسلامية على أنه وتفادياً لحصول أي فوضى وازدحام تم تقسيم المخيم إلى قطاعات عديدة، وحدد لكل قطاع يوم خاص به لإجراء الإحصاء، مضيفاً أن على العائلات أن تراجع  مكتب التسجيل  مصطحبين معهم بطاقة التسجيل في اتحاد المؤسسات الاسلامية، والهوية الشخصية أو جواز السفر لصاحب العلاقة، وبطاقة الدخول الى  لبنان ( البطاقة الأصلية ) لشخصين من العائلة على الأقل، مشدداً على أنه يجب أن يتم تحديث البيانات الشخصية من قبل صاحب العلاقة حصرياً ( الأب او الأم او أحد الأبناء البالغين العازبين)، منوهاً إلى أنه سيتم إلغاء قيود كل شخص لم يقوم بتحديث بياناته.

الجدير ذكره أن عدد العائلات الفلسطينية السورية التي تقطن في مخيم عين الحلوة يبلغ (726) عائلة من أصل حوالي 9 آلاف عائلة فلسطينية سورية لجؤوا إلى لبنان هرباً من الحرب الدائرة في سورية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7057

مجموعة العمل – مخيم عين الحلوة

أعلن اتحاد المؤسسات الإسلامية عن إجراء إحصائيات جديدة للأسر المهجرة من سورية،  والمسجلين لديه والمقيمين في مخيم عين الحلوة بمدينة صيدا جنوب لبنان، وذلك اعتباراً من يوم الاثنين 03/04/2017 ولغاية 24/04/2017، في مكتبه الواقع في بستان القدس – دخلة شربل.  

ووفقاً لأحد أعضاء الاتحاد أن الهدف من الإحصاء هو حصر عدد اللاجئين الفلسطينين السوريين المقيمين في مخيم عين الحلوة، من أجل تقديم مساعدات إغاثية وغذائية لهم، مشيراً إلى أن هناك العديد من العائلات خرجت من المخيم بسبب استمرار الاشتباكات به، أو للهجرة ولم الشمل.

وحول آلية وكيفية إجراء الإحصائيات والأوراق المطلوبة، أكد عضو اتحاد المؤسسات الإسلامية على أنه وتفادياً لحصول أي فوضى وازدحام تم تقسيم المخيم إلى قطاعات عديدة، وحدد لكل قطاع يوم خاص به لإجراء الإحصاء، مضيفاً أن على العائلات أن تراجع  مكتب التسجيل  مصطحبين معهم بطاقة التسجيل في اتحاد المؤسسات الاسلامية، والهوية الشخصية أو جواز السفر لصاحب العلاقة، وبطاقة الدخول الى  لبنان ( البطاقة الأصلية ) لشخصين من العائلة على الأقل، مشدداً على أنه يجب أن يتم تحديث البيانات الشخصية من قبل صاحب العلاقة حصرياً ( الأب او الأم او أحد الأبناء البالغين العازبين)، منوهاً إلى أنه سيتم إلغاء قيود كل شخص لم يقوم بتحديث بياناته.

الجدير ذكره أن عدد العائلات الفلسطينية السورية التي تقطن في مخيم عين الحلوة يبلغ (726) عائلة من أصل حوالي 9 آلاف عائلة فلسطينية سورية لجؤوا إلى لبنان هرباً من الحرب الدائرة في سورية.

الوسوم

فلسطينيو سورية. لبنان , مخيم عين الحلوة , احائيات ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7057