map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4002

تجمع معلمي فلسطينيي سورية يعقد ملتقاه السنوي في لبنان

تاريخ النشر : 10-04-2017
تجمع معلمي فلسطينيي سورية يعقد ملتقاه السنوي في لبنان

مجموعة العمل – صيدا – فايز ابوعيد

تحت شعار "الانجازات والتحديات" عقد تجمع معلمي فلسطينيي سورية مؤتمره السنوي الثاني، يوم الاثنين العاشر من نيسان – ابريل الحالي في مدينة صيدا جنوب لبنان، وذلك برعاية التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية، وحضور ثلة من المهتمين وممثلي مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية واللبنانية وبمشاركة أعضاء الجمعية العمومية للتجمع من كافة محافظات لبنان .

استهل المؤتمر الثاني بالنشيدين اللبناني والفلسطيني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم. تلا ذلك كلمة رئيس التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية الأستاذ عادل عبدالله بوصفه راعياً للملتقى حيث رحب بجميع الحضور, وأشاد بالانجازات التي حققها التجمع منذ انطلقته، منوهاً إلى أن تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان أثبت قدرة على التحدي وتجاوز العقبات والصعوبات، رغم النكبة التي يمر بها اللاجئ الفلسطيني السوري.

بدوره أكد كلمة رئيس تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان "يونس المصري" على أن التجمع استطاع تحقيق العديد من الانجازات والأهداف التي وضعها منذ بداية تأسيسه رغم العقبات الكثيرة التي أعترضت طريقه، وشدد المصري في نهاية كلمته على أهمية مهنة التدريس، وأكد على أن التجمع سيسعى لرفع قدرات المعلمين وتطوير الخصائص الشخصية والعلمية لهم، وذلك لأهمية الدور الذي يلعبه المعلم في العملية التعليمية، كما طالب رئيس تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان "يونس المصري" الأونروا بالتراجع عن كافة القرارت والإجراءات التعسفية، التي اتخذتها في الآونة الأخيرة، وأن تؤمن بيئة مدرسية وصفية ملائمة للطلاب الفلسطينيين بما يساعد على رفع مستواهم التعليمي.

الجدير بالتنويه أن تجمع معلمي فلسطينيي سورية كان قد عقد مؤتمره التأسيسي في لبنان، يوم الأحد 25 تشرين الأول-  أكتوبر من الشهر 2016، تحت عنوان "تحديات وآفاق" وذلك  تحت رعاية التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7107

مجموعة العمل – صيدا – فايز ابوعيد

تحت شعار "الانجازات والتحديات" عقد تجمع معلمي فلسطينيي سورية مؤتمره السنوي الثاني، يوم الاثنين العاشر من نيسان – ابريل الحالي في مدينة صيدا جنوب لبنان، وذلك برعاية التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية، وحضور ثلة من المهتمين وممثلي مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية واللبنانية وبمشاركة أعضاء الجمعية العمومية للتجمع من كافة محافظات لبنان .

استهل المؤتمر الثاني بالنشيدين اللبناني والفلسطيني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم. تلا ذلك كلمة رئيس التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية الأستاذ عادل عبدالله بوصفه راعياً للملتقى حيث رحب بجميع الحضور, وأشاد بالانجازات التي حققها التجمع منذ انطلقته، منوهاً إلى أن تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان أثبت قدرة على التحدي وتجاوز العقبات والصعوبات، رغم النكبة التي يمر بها اللاجئ الفلسطيني السوري.

بدوره أكد كلمة رئيس تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان "يونس المصري" على أن التجمع استطاع تحقيق العديد من الانجازات والأهداف التي وضعها منذ بداية تأسيسه رغم العقبات الكثيرة التي أعترضت طريقه، وشدد المصري في نهاية كلمته على أهمية مهنة التدريس، وأكد على أن التجمع سيسعى لرفع قدرات المعلمين وتطوير الخصائص الشخصية والعلمية لهم، وذلك لأهمية الدور الذي يلعبه المعلم في العملية التعليمية، كما طالب رئيس تجمع معلمي فلسطينيي سورية في لبنان "يونس المصري" الأونروا بالتراجع عن كافة القرارت والإجراءات التعسفية، التي اتخذتها في الآونة الأخيرة، وأن تؤمن بيئة مدرسية وصفية ملائمة للطلاب الفلسطينيين بما يساعد على رفع مستواهم التعليمي.

الجدير بالتنويه أن تجمع معلمي فلسطينيي سورية كان قد عقد مؤتمره التأسيسي في لبنان، يوم الأحد 25 تشرين الأول-  أكتوبر من الشهر 2016، تحت عنوان "تحديات وآفاق" وذلك  تحت رعاية التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية.

الوسوم

فلسطينو سورية , لبنان , تجمع معلمي فلسطينيي سورية , صيدا , تعليم ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7107