map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

أطفال اليرموك يطالبون بالتحرك العاجل لحل أزمة المخيم وإدخال المساعدات الإغاثية والأدوية إليه

تاريخ النشر : 14-04-2017
أطفال اليرموك يطالبون بالتحرك العاجل لحل أزمة المخيم وإدخال المساعدات الإغاثية والأدوية إليه

مجموعة العمل – مخيم اليرموك

نفذ أطفال من أبناء مخيم اليرموك النازحين إلى بلدة يلدا بريف دمشق اعتصاماً أمام مقر الهيئة الاهلية الفلسطينية أمس، طالبوا خلاله المجتمع الدولي والقيادات والفصائل الفلسطينية ووكالة الأونروا بتحمل مسؤولياتهم اتجاه من تبقى من أبناء المخيم داخله أو التي نزحت إلى البلدات المجاورة ( يلدا – ببيلا – بيت  سحم)، والتحرك العاجل لحل أزمة مخيم اليرموك, وإدخال المساعدات الإغاثية والأدوية إليه، وحل مشكلة  دخول وخروج أهالي مخيم اليرموك منه وإليه خاصة منهم الحالات الاسعافية والاضطرارية.

من جانبهم رفع بعض الأطفال لافتات عبر فيها عن غضبهم جراء الإهمال المتعمد الذي تمارسه كافة الجهات المعنية اتجاههم كتب عليها" أين ضميركم ومسؤولياتكم .. تجاه الشعب الفلسطيني"، " من المسؤول عن إيقاف كرتونة الأونروا" ، "من حقي أن أعيش"، " أنا طالب من حقي أن أتعلم"، " سنة تقريباً لم تدخل كرتونة الأونروا .. من المسؤول؟"    

في غضون ذلك يعاني المئات الأطفال من حصار متواصل في مخيم اليرموك وجنوب دمشق معرضين في ذات الوقت لخطر لسوء التغذية بسبب الحصار المشدد المفروض على اليرموك.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7133

مجموعة العمل – مخيم اليرموك

نفذ أطفال من أبناء مخيم اليرموك النازحين إلى بلدة يلدا بريف دمشق اعتصاماً أمام مقر الهيئة الاهلية الفلسطينية أمس، طالبوا خلاله المجتمع الدولي والقيادات والفصائل الفلسطينية ووكالة الأونروا بتحمل مسؤولياتهم اتجاه من تبقى من أبناء المخيم داخله أو التي نزحت إلى البلدات المجاورة ( يلدا – ببيلا – بيت  سحم)، والتحرك العاجل لحل أزمة مخيم اليرموك, وإدخال المساعدات الإغاثية والأدوية إليه، وحل مشكلة  دخول وخروج أهالي مخيم اليرموك منه وإليه خاصة منهم الحالات الاسعافية والاضطرارية.

من جانبهم رفع بعض الأطفال لافتات عبر فيها عن غضبهم جراء الإهمال المتعمد الذي تمارسه كافة الجهات المعنية اتجاههم كتب عليها" أين ضميركم ومسؤولياتكم .. تجاه الشعب الفلسطيني"، " من المسؤول عن إيقاف كرتونة الأونروا" ، "من حقي أن أعيش"، " أنا طالب من حقي أن أتعلم"، " سنة تقريباً لم تدخل كرتونة الأونروا .. من المسؤول؟"    

في غضون ذلك يعاني المئات الأطفال من حصار متواصل في مخيم اليرموك وجنوب دمشق معرضين في ذات الوقت لخطر لسوء التغذية بسبب الحصار المشدد المفروض على اليرموك.

الوسوم

مخيم اليرموك. يلدا , جنوب دمشق , اعتصام , أطفال ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/7133