map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

تنظيم داعش جنوب دمشق يمنع التعليم خارج مدارسه ويغلق معبر يلدا أمام الطلاب والمعلمين

تاريخ النشر : 26-08-2017
تنظيم داعش جنوب دمشق يمنع التعليم خارج مدارسه ويغلق معبر يلدا أمام الطلاب والمعلمين

مجموعة العمل - جنوب دمشق 
أفاد مراسل مجموعة العمل أن تنظيم الدولة "داعش" جنوب دمشق عمّم قراراً يقضي بمنع التدريس خارج الأراضي التي تحت سيطرته، وطالب التنظيم في تعميمه كل من يريد التعلم من أبناء مخيم اليرموك التوجه إلى إحدى المدارس التي يشرف عليها في المخيم.
وفي السياق، أغلق عناصر التنظيم المعبر الفاصل بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا أمام طلاب الثانوية والمعلمين، وقام بسحب هوياتهم الشخصية حتى لا يتسنى لهم التقدم على المدارس التي تشرف عليها الأونروا والهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في دمشق.
واتهم ناشطون جنوب دمشق أن منع التنظيم طلاب ومعلمي مخيم اليرموك من الخروج إلى يلدا لتلقي تعليمهم يأتي في سياق سياستها لتهجير من تبقى من الأهالي في مخيم اليرموك المحاصر.
وكان التنظيم قد فرض تدريس "مناهجّه على طلبة مدارس مخيم اليرموك، وذلك بعدما ألغى المناهج التعليمية الرسميّة فيها، مما زاد من معاناة الاهالي والطلبة، بينما لزم بعض الأهالي منازلهم وومنعوا أبناءهم من الذهاب لمدارس التنظيم.
يٌشار إلى أن الحرب في سورية لا تزال تؤثر بشكل مباشر على التعليم للاجئين الفلسطينيين الذين يعيشون فيها، فالصراع السوري حدَّ بشكل كبير من فرص الشباب والأطفال في الحصول على التعليم، بسبب الحصار والقصف وسوء الأوضاع الأمنية في سورية، وسيطرة داعش على مخيم اليرموك وسياسة التضييق التي يتبعها على الأهالي.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8008

مجموعة العمل - جنوب دمشق 
أفاد مراسل مجموعة العمل أن تنظيم الدولة "داعش" جنوب دمشق عمّم قراراً يقضي بمنع التدريس خارج الأراضي التي تحت سيطرته، وطالب التنظيم في تعميمه كل من يريد التعلم من أبناء مخيم اليرموك التوجه إلى إحدى المدارس التي يشرف عليها في المخيم.
وفي السياق، أغلق عناصر التنظيم المعبر الفاصل بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا أمام طلاب الثانوية والمعلمين، وقام بسحب هوياتهم الشخصية حتى لا يتسنى لهم التقدم على المدارس التي تشرف عليها الأونروا والهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في دمشق.
واتهم ناشطون جنوب دمشق أن منع التنظيم طلاب ومعلمي مخيم اليرموك من الخروج إلى يلدا لتلقي تعليمهم يأتي في سياق سياستها لتهجير من تبقى من الأهالي في مخيم اليرموك المحاصر.
وكان التنظيم قد فرض تدريس "مناهجّه على طلبة مدارس مخيم اليرموك، وذلك بعدما ألغى المناهج التعليمية الرسميّة فيها، مما زاد من معاناة الاهالي والطلبة، بينما لزم بعض الأهالي منازلهم وومنعوا أبناءهم من الذهاب لمدارس التنظيم.
يٌشار إلى أن الحرب في سورية لا تزال تؤثر بشكل مباشر على التعليم للاجئين الفلسطينيين الذين يعيشون فيها، فالصراع السوري حدَّ بشكل كبير من فرص الشباب والأطفال في الحصول على التعليم، بسبب الحصار والقصف وسوء الأوضاع الأمنية في سورية، وسيطرة داعش على مخيم اليرموك وسياسة التضييق التي يتبعها على الأهالي.

الوسوم

مخيم اليرموك , داعش , النظام السوري , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8008