map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

في اليوم العالمي للتضامن مع الصحفي الفلسطيني .. مجموعة العمل : تطالب النظام بالكشف عن مصير الكاتب والصحفي"علي سعيد الشهابي"

تاريخ النشر : 26-09-2017
في اليوم العالمي للتضامن مع الصحفي الفلسطيني .. مجموعة العمل : تطالب النظام بالكشف عن مصير الكاتب والصحفي"علي سعيد الشهابي"

مجموعة العمل – لندن

في اليوم العالمي للتضامن مع الصحفي الفلسطيني  طالبت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية النظام السوري بالكشف عن مصير الكاتب الفلسطيني "علي سعيد شهابي" من أبناء مخيم اليرموك الذي اعتقل منذ خمس سنوات، في 17 - كانون الأول/ ديسمبر 2012.

كما دعت جددت «مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية» دعوتها النظام السوري بالإفراج والإفصاح عن المعتقلين الفلسطينيين الذين يعتبر مصيرهم مجهولاً، مؤكدة أن ما يجري داخل المعتقلات السورية للفلسطينيين «جريمة حرب بكل المقاييس»

وكان "الشهابي" الذي يعمل مدرساً للغة الإنجليزية في أحد المدارس التابعة للانروا قد اعتقل سنة 1974 لأول مرة لمدة تسعة أشهر في سجن المزة العسكري، ثم اعتقل لمدة 10 أعوام منذ العام 1982 حتى نهاية عام 1991 بتهمة الانتماء لحزب العمل الشيوعي في سوريا "المعارض للنظام السوري".

ومن ثم اعتقل "الشهابي" عام 2006 لمدة 7 أشهر بتهمة السعي لتأسيس حزب سياسي سوري يحمل اسم تيار سورية الجميع، وللتوقيع على إعلان دمشق بيروت.

يُشار أن عدة منظمات إنسانية من بينها هيومان رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية طالبت بالإفراج عنه، إلا أن النظام لم يستجب لطلبها.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8210

مجموعة العمل – لندن

في اليوم العالمي للتضامن مع الصحفي الفلسطيني  طالبت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية النظام السوري بالكشف عن مصير الكاتب الفلسطيني "علي سعيد شهابي" من أبناء مخيم اليرموك الذي اعتقل منذ خمس سنوات، في 17 - كانون الأول/ ديسمبر 2012.

كما دعت جددت «مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية» دعوتها النظام السوري بالإفراج والإفصاح عن المعتقلين الفلسطينيين الذين يعتبر مصيرهم مجهولاً، مؤكدة أن ما يجري داخل المعتقلات السورية للفلسطينيين «جريمة حرب بكل المقاييس»

وكان "الشهابي" الذي يعمل مدرساً للغة الإنجليزية في أحد المدارس التابعة للانروا قد اعتقل سنة 1974 لأول مرة لمدة تسعة أشهر في سجن المزة العسكري، ثم اعتقل لمدة 10 أعوام منذ العام 1982 حتى نهاية عام 1991 بتهمة الانتماء لحزب العمل الشيوعي في سوريا "المعارض للنظام السوري".

ومن ثم اعتقل "الشهابي" عام 2006 لمدة 7 أشهر بتهمة السعي لتأسيس حزب سياسي سوري يحمل اسم تيار سورية الجميع، وللتوقيع على إعلان دمشق بيروت.

يُشار أن عدة منظمات إنسانية من بينها هيومان رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية طالبت بالإفراج عنه، إلا أن النظام لم يستجب لطلبها.

الوسوم

فلسطينو سورية , إعلاميون , معتقلون , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8210