map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3997

تحذيرات من أعمال "بلطجية" تستهدف اللاجئين السوريين والفلسطينيين في مصر

تاريخ النشر : 07-10-2017
تحذيرات من أعمال "بلطجية" تستهدف اللاجئين السوريين والفلسطينيين في مصر

مجموعة العمل - مصر
وصلت رسائل إلى مجموعة العمل من لاجئين فلسطينيين هربوا من سورية إلى مصر، تحذر فيها من أعمال بلطجية تستهدف النازحين من سورية بغرض ابتزازهم وسرقة أموالهم.
وفي التفاصيل قال أحد اللاجئين أن سيارة مدنية "مفيمة" من نوع "كيا سيراتو" أوقفته، وسأله أحد الراكبين فيها عن جنسيته، وبعد أن عرف أنه نازح من سورية طالبه بجواز سفره، فطالب الشاب التأكد من هويته قبل إظهار جواز السفر، فأخرج له هوية باسم محمد اسلام فرج وصادرة عن إدارة مباحث القاهرة.
فأعطاه الشاب جواز سفره وعندما تبين أن إقامته منتهية الصلاحية طالبوه بركوب السيارة وأغلقوا هاتفه المحمول، ويقول الشاب "توقعت أن يتجه باتجاه جسر السويس فلقيته أخذ طريق السويس وأنا أعرف أنه لا يوجد قسم شرطة ولا مركز أمن في هذا الطريق" 
ويضيف "أنه وقبل مفرق مدينة المستقبل طلب مني إخراج كل ما أملك من المال وعند رفضي أشهر مسدسه في وجهي والآخر أخرج سكيناً وصاحب ذلك الشتائم، وأعطيته كل ما أحمل من نقود، وقذف بالجواز في وسط الشارع الرئيسي حتى أبتعد عنه وألحق بجواز سفري"، "وكانت عشرات السيارات ستدهسني وعدت إلى المنزل مكسور الخاطر بسيارة أجرة بالدين"
الجدير ذكره أن عشرات الحالات من سلب وسرقة تكررت بحق لاجئين فلسطينيين وسوريين، علاوة على محاولات الاعتداء عليهم وأعمال التحرش التي تعاني منها النساء في مصر.
فيما يشتكي فلسطينيو سورية في مصر من ضعف التمثيل الرسمي لهم، حيث أكد العديد من اللاجئين لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية تقصير السفارة الفلسطينية في القاهرة، ومنظمة التحرير الفلسطينية، والمؤسسات الدولية في معالجة مشكلاتهم المعيشية والقانونية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8282

مجموعة العمل - مصر
وصلت رسائل إلى مجموعة العمل من لاجئين فلسطينيين هربوا من سورية إلى مصر، تحذر فيها من أعمال بلطجية تستهدف النازحين من سورية بغرض ابتزازهم وسرقة أموالهم.
وفي التفاصيل قال أحد اللاجئين أن سيارة مدنية "مفيمة" من نوع "كيا سيراتو" أوقفته، وسأله أحد الراكبين فيها عن جنسيته، وبعد أن عرف أنه نازح من سورية طالبه بجواز سفره، فطالب الشاب التأكد من هويته قبل إظهار جواز السفر، فأخرج له هوية باسم محمد اسلام فرج وصادرة عن إدارة مباحث القاهرة.
فأعطاه الشاب جواز سفره وعندما تبين أن إقامته منتهية الصلاحية طالبوه بركوب السيارة وأغلقوا هاتفه المحمول، ويقول الشاب "توقعت أن يتجه باتجاه جسر السويس فلقيته أخذ طريق السويس وأنا أعرف أنه لا يوجد قسم شرطة ولا مركز أمن في هذا الطريق" 
ويضيف "أنه وقبل مفرق مدينة المستقبل طلب مني إخراج كل ما أملك من المال وعند رفضي أشهر مسدسه في وجهي والآخر أخرج سكيناً وصاحب ذلك الشتائم، وأعطيته كل ما أحمل من نقود، وقذف بالجواز في وسط الشارع الرئيسي حتى أبتعد عنه وألحق بجواز سفري"، "وكانت عشرات السيارات ستدهسني وعدت إلى المنزل مكسور الخاطر بسيارة أجرة بالدين"
الجدير ذكره أن عشرات الحالات من سلب وسرقة تكررت بحق لاجئين فلسطينيين وسوريين، علاوة على محاولات الاعتداء عليهم وأعمال التحرش التي تعاني منها النساء في مصر.
فيما يشتكي فلسطينيو سورية في مصر من ضعف التمثيل الرسمي لهم، حيث أكد العديد من اللاجئين لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية تقصير السفارة الفلسطينية في القاهرة، ومنظمة التحرير الفلسطينية، والمؤسسات الدولية في معالجة مشكلاتهم المعيشية والقانونية.

الوسوم

مصر ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8282