map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3998

بعد توارد أنباء عن فتح معبر اليرموك النظام يغلق حاجز ببيلا – سيدي مقداد

تاريخ النشر : 12-11-2017
بعد توارد أنباء عن فتح معبر اليرموك النظام يغلق حاجز ببيلا – سيدي مقداد

مجموعة العمل – جنوب دمشق

نقل مراسل مجموعة العمل في جنوب دمشق نبأ إغلاق النظام السوري حاجز ببيلا – سيدي مقداد، وذلك على خلفية فتح  قوات المعارضة السورية حاجز بيروت الواصل بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا بشكل جزئي قبل مغيب شمس اليوم، والسماح للمدنيين بالعبور من وإلى المخيم، وأشار مراسلنا إلى أن بعض المدنيين ممن خرجوا اليوم من سكان بلدتي ببيلا وبيت سحم مازالوا عالقين عند الحاجز بسبب منع النظام دخولهم إلى تلك البلدات.

من جانبهم  عقد ناشطون وإعلاميون من عدة مناطق اجتماعاً لتدارس الوضع في جنوب دمشق، حيث اتفقوا على تشكيل لجنة مهمتها الاجتماع بقادة الفصائل العسكرية والمعنين لإيجاد حل جذري  لمسألة فتح وإغلاق المعبر الوحيد الواصل بين اليرموك ويلدا، واتخاذ خطوات عملية لعدم تكرار إغلاقه باستمرار، مطالبين بتحييد المدنيين وعدم زجهم بالصراعات العسكرية.

الجدير بالتنويه أن ناشطين أكدوا لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أن إغلاق فصائل المعارضة السورية المسلحة المتواجدة في بلدات جنوب دمشق، جاء بناء على اتفاق مع النظام السوري، وذلك بعد أن خيرها الأخير بين إغلاق المعارضة لحاجز "يلدا/ مخيم اليرموك" أو إغلاق النظام لحاجز "بيت سحم".

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8525

مجموعة العمل – جنوب دمشق

نقل مراسل مجموعة العمل في جنوب دمشق نبأ إغلاق النظام السوري حاجز ببيلا – سيدي مقداد، وذلك على خلفية فتح  قوات المعارضة السورية حاجز بيروت الواصل بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا بشكل جزئي قبل مغيب شمس اليوم، والسماح للمدنيين بالعبور من وإلى المخيم، وأشار مراسلنا إلى أن بعض المدنيين ممن خرجوا اليوم من سكان بلدتي ببيلا وبيت سحم مازالوا عالقين عند الحاجز بسبب منع النظام دخولهم إلى تلك البلدات.

من جانبهم  عقد ناشطون وإعلاميون من عدة مناطق اجتماعاً لتدارس الوضع في جنوب دمشق، حيث اتفقوا على تشكيل لجنة مهمتها الاجتماع بقادة الفصائل العسكرية والمعنين لإيجاد حل جذري  لمسألة فتح وإغلاق المعبر الوحيد الواصل بين اليرموك ويلدا، واتخاذ خطوات عملية لعدم تكرار إغلاقه باستمرار، مطالبين بتحييد المدنيين وعدم زجهم بالصراعات العسكرية.

الجدير بالتنويه أن ناشطين أكدوا لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أن إغلاق فصائل المعارضة السورية المسلحة المتواجدة في بلدات جنوب دمشق، جاء بناء على اتفاق مع النظام السوري، وذلك بعد أن خيرها الأخير بين إغلاق المعارضة لحاجز "يلدا/ مخيم اليرموك" أو إغلاق النظام لحاجز "بيت سحم".

الوسوم

سوريا , جنوب دمشق , ببيلا , يلدا , بيت سحم , مخيم اليرموك , حاجز , إغلاق , المعارضة السورية , قوات النظام , حصار , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8525