map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4027

انخفاض درجات الحرارة وشح المحروقات يفاقمان معاناة اللاجئين الفلسطينيين جنوب سورية

تاريخ النشر : 12-12-2017
انخفاض درجات الحرارة وشح المحروقات يفاقمان معاناة اللاجئين الفلسطينيين جنوب سورية

مجموعة العمل – درعا

أدى انخفاض درجات الحرارة إلى تفاقم معاناة اللاجئين الفلسطينيين السوريين في جنوب سورية بشكل عام، وفي مخيم درعا وطريق السد ومعسكر زيزون بشكل خاص، وتتضاعف المعاناة مع الشح الشدد بمادة المحروقات اللازمة للتدفئة، إضافة إلى فقدان العشرات من العوائل لمنازلها بسبب الحرب، حيث يضطر معظمها للسكن في خيام مهترئة لا تقي برد الشتاء.

ووفقاً لمراسلنا فإن ثمن الليتر الواحد من مادة المازوت (الديزل) قد وصل إلى ما يقارب (400 ليرة سورية)، وسعر أسطوانة الغاز نحو (9500 ليرة سورية) في حين بلغ سعر الطن الواحد من الحطب إلى (100 ألف ليرة سورية).

يذكر أن اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الجنوب السوري يشتكون بشكل دائم من غياب خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) عن مخيماتهم وتجمعاتهم، حيث تتحج الأخيرة بتوتر الأوضاع الأمنية كسبب لتوقفها عن تقديم خدماتها للأهالي.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8700

مجموعة العمل – درعا

أدى انخفاض درجات الحرارة إلى تفاقم معاناة اللاجئين الفلسطينيين السوريين في جنوب سورية بشكل عام، وفي مخيم درعا وطريق السد ومعسكر زيزون بشكل خاص، وتتضاعف المعاناة مع الشح الشدد بمادة المحروقات اللازمة للتدفئة، إضافة إلى فقدان العشرات من العوائل لمنازلها بسبب الحرب، حيث يضطر معظمها للسكن في خيام مهترئة لا تقي برد الشتاء.

ووفقاً لمراسلنا فإن ثمن الليتر الواحد من مادة المازوت (الديزل) قد وصل إلى ما يقارب (400 ليرة سورية)، وسعر أسطوانة الغاز نحو (9500 ليرة سورية) في حين بلغ سعر الطن الواحد من الحطب إلى (100 ألف ليرة سورية).

يذكر أن اللاجئين الفلسطينيين السوريين في الجنوب السوري يشتكون بشكل دائم من غياب خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) عن مخيماتهم وتجمعاتهم، حيث تتحج الأخيرة بتوتر الأوضاع الأمنية كسبب لتوقفها عن تقديم خدماتها للأهالي.

الوسوم

درعا , فلسطينيو سورية ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8700