map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3540

استمرار معاناة اللاجئين الفلسطينيين السوريين المعتقلين في تايلند

تاريخ النشر : 17-02-2015
استمرار معاناة اللاجئين الفلسطينيين السوريين المعتقلين في تايلند

تستمر معاناة اللاجئين الفلسطينيين في تايلند، حيث جدد عدد من المحتجزين مناشدتهم الجهات الدولية والحقوقية والسفارة ومنظمة التحرير الفلسطينية، ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية التدخل العاجل والفوري لإطلاق سراحهم.

يذكر أن المجموعة المحتجزة تضم عدداً من فلسطينيي سورية والعراق وغزة، حيث كانوا قد أطلقوا نداء استغاثة في وقت سابق.

حيث ذكر أحد المحتجزين أنه هو و5 شباب آخرين من فلسطينيي سورية ممن هربوا من ويلات الحرب الدائرة في سورية، بالإضافة إلى مسن وابنه من قطاع غزة ، وشاب من فلسطينيي العراق، "وأنه تم إلقاء القبض عليهم منذ حوالي العام، وذلك بتهمة انتهاء مدة تأشيراتهم"، مضيفاً "بعد انتهاء تأشيراتنا حاولنا السفر إلى الحدود الكمبودية، وذلك لتجديد تأشيراتنا إلا أن ذلك لم يتم، وأثناء تواجدنا في بانكوك تم إلقاء القبض علينا بتهمة انتهاء أوراق إقامتنا".

ومن جانبها تجد مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية مناشدتها لجميع الجهات الحقوقية، ومنظمات حقوق الإنسان، والمؤسسات الرسمية الفلسطينية والعربية، والسلطات التايلندية، العمل على اطلاق سراح اللاجئين الفلسطينيين المحتجزين في تايلند، ومعاملتهم وفق القوانين والأعراف الدولية التي تضمن كرامة وحقوق لاجئي الحرب

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/878

تستمر معاناة اللاجئين الفلسطينيين في تايلند، حيث جدد عدد من المحتجزين مناشدتهم الجهات الدولية والحقوقية والسفارة ومنظمة التحرير الفلسطينية، ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية التدخل العاجل والفوري لإطلاق سراحهم.

يذكر أن المجموعة المحتجزة تضم عدداً من فلسطينيي سورية والعراق وغزة، حيث كانوا قد أطلقوا نداء استغاثة في وقت سابق.

حيث ذكر أحد المحتجزين أنه هو و5 شباب آخرين من فلسطينيي سورية ممن هربوا من ويلات الحرب الدائرة في سورية، بالإضافة إلى مسن وابنه من قطاع غزة ، وشاب من فلسطينيي العراق، "وأنه تم إلقاء القبض عليهم منذ حوالي العام، وذلك بتهمة انتهاء مدة تأشيراتهم"، مضيفاً "بعد انتهاء تأشيراتنا حاولنا السفر إلى الحدود الكمبودية، وذلك لتجديد تأشيراتنا إلا أن ذلك لم يتم، وأثناء تواجدنا في بانكوك تم إلقاء القبض علينا بتهمة انتهاء أوراق إقامتنا".

ومن جانبها تجد مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية مناشدتها لجميع الجهات الحقوقية، ومنظمات حقوق الإنسان، والمؤسسات الرسمية الفلسطينية والعربية، والسلطات التايلندية، العمل على اطلاق سراح اللاجئين الفلسطينيين المحتجزين في تايلند، ومعاملتهم وفق القوانين والأعراف الدولية التي تضمن كرامة وحقوق لاجئي الحرب

الوسوم

,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/878