map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

الأونروا ترجع عن قراراها بوقف مساعداتها المالية للفلسطينيين في سورية

تاريخ النشر : 14-01-2018
الأونروا ترجع عن قراراها بوقف مساعداتها المالية للفلسطينيين في سورية

مجموعة العمل - سورية 
تراجعت وكالة الغوث واللاجئين الفلسطينيين (UNRWA) عن قرارها الذي اتخذته يوم أمس بوقف مساعداتها المالية للاجئين الفلسطينيين في سورية، نتيجة الضغوط التي مارستها الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في دمشق.
وبررت الأونروا قرار وقف المساعدات النقدية والذي كان مقرراً اليوم ويبلغ 28 ألف ليرة سورية للفرد الواحد، بسبب العجز المالي الذي تعاني منه.
وقالت الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في سورية، أنها تدخلت لدى المدير العام لوكالة الغوث في سورية، وبعد مناقشات مستفيضة واتصالات مطولة ومتنوعة قررت الوكالة توزيع المساعدات النقدية في الوقت المحدد له.
وأكدت الهيئة خلال مناقشاتها على خطورة وقف المساعدات للاجئين الفلسطينيين، وضرورة توزيع المساعدات النقدية في الوقت المحدد، منوهة إلى أن موضوع حل الأزمة المالية لا يعالج بأي شكل من الأشكال بإيقاف المساعدات والخدمات على اللاجئين الفلسطينيين.
وكانت نيكي هيلي المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة هددت بوقف وقطع الدعم المالي الملتزمة به سنويا لوكالة الامم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا".
يشار إلى أن الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة تأسست بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. 
وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. 
وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8893

مجموعة العمل - سورية 
تراجعت وكالة الغوث واللاجئين الفلسطينيين (UNRWA) عن قرارها الذي اتخذته يوم أمس بوقف مساعداتها المالية للاجئين الفلسطينيين في سورية، نتيجة الضغوط التي مارستها الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في دمشق.
وبررت الأونروا قرار وقف المساعدات النقدية والذي كان مقرراً اليوم ويبلغ 28 ألف ليرة سورية للفرد الواحد، بسبب العجز المالي الذي تعاني منه.
وقالت الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين في سورية، أنها تدخلت لدى المدير العام لوكالة الغوث في سورية، وبعد مناقشات مستفيضة واتصالات مطولة ومتنوعة قررت الوكالة توزيع المساعدات النقدية في الوقت المحدد له.
وأكدت الهيئة خلال مناقشاتها على خطورة وقف المساعدات للاجئين الفلسطينيين، وضرورة توزيع المساعدات النقدية في الوقت المحدد، منوهة إلى أن موضوع حل الأزمة المالية لا يعالج بأي شكل من الأشكال بإيقاف المساعدات والخدمات على اللاجئين الفلسطينيين.
وكانت نيكي هيلي المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة هددت بوقف وقطع الدعم المالي الملتزمة به سنويا لوكالة الامم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا".
يشار إلى أن الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة تأسست بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. 
وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. 
وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8893