map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

الأمن اللبناني يعتقل لاجئتين فلسطينيتين سوريتين

تاريخ النشر : 23-01-2018
الأمن اللبناني يعتقل لاجئتين فلسطينيتين سوريتين

مجموعة العمل – مخيم عين الحلوة

نقل مراسل مجموعة العمل في مخيم عين الحلوة نبأ اعتقال الأمن اللبناني للاجئتين فلسطينيتين تتحفظ مجموعة العمل عن ذكر اسميهما، بحجة دخولهما بصورة غير نظامية إلى الأراضي اللبنانية.

ووفقاً لمراسلنا أن الأمن العام لبناني اعتقل اللاجئتين أثناء خروجهما من مخيم عين الحلوة إلى مدينة صيدا، منوهاً أنهما يسكننا في المخيم ولم يغادرها منذ حوالي العام تقريباً.   

إلى ذلك طالب ذوو اللاجئتين السفارة والفصائل الفلسطينية والأونروا التدخل والضغط على الأمن العام من أجل الإفراج عنهما وعدم ترحيلهما.

الجدير ذكره أن اللواء عباس ابراهيم دعا منذ عدة أيام اللاجئين السوريين والفلسطينيين السوريين ممن لديهم مخالفات تتعلق بالدخول خلسة إلى لبنان التقدم إلى مراكز الأمن العام لتسوية أوضاعهم، كما أن المديرية العامة للأمن العام اللبناني دعت يوم 13/ 7/ 2018 اللاجئين الفلسطينيين السوريين المقيمين على أراضيها بصورة شرعية أو غير شرعية المخالفين لنظام الإقامة، التقدم من مراكز الأمن العام لتسوية أوضاعهم القانونية مجاناً، من خلال منحهم إقامة مؤقتة لمدة ٦ أشهر مجاناً قابله للتجديد ولعدة مرات دون تدريكهم أية رسوم بعد ضم المستندات المطلوبة ووفق الآلية المعتمدة لتجديد إقامة الفلسطينيين اللاجئين في سوريا المجانية.

في غضون ذلك يواجه العشرات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين مشكلة في الحصول على الإقامة القانونية في لبنان، خاصة منهم من دخلها بعد عام 2015 بسبب القرار الصادر عن الأمن العام اللبناني الذي يقضي بعدم تجديد اقامات اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين دخلوا إلى الأراضي لبنانية بعد 1/ 5/ 2015 

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8954

مجموعة العمل – مخيم عين الحلوة

نقل مراسل مجموعة العمل في مخيم عين الحلوة نبأ اعتقال الأمن اللبناني للاجئتين فلسطينيتين تتحفظ مجموعة العمل عن ذكر اسميهما، بحجة دخولهما بصورة غير نظامية إلى الأراضي اللبنانية.

ووفقاً لمراسلنا أن الأمن العام لبناني اعتقل اللاجئتين أثناء خروجهما من مخيم عين الحلوة إلى مدينة صيدا، منوهاً أنهما يسكننا في المخيم ولم يغادرها منذ حوالي العام تقريباً.   

إلى ذلك طالب ذوو اللاجئتين السفارة والفصائل الفلسطينية والأونروا التدخل والضغط على الأمن العام من أجل الإفراج عنهما وعدم ترحيلهما.

الجدير ذكره أن اللواء عباس ابراهيم دعا منذ عدة أيام اللاجئين السوريين والفلسطينيين السوريين ممن لديهم مخالفات تتعلق بالدخول خلسة إلى لبنان التقدم إلى مراكز الأمن العام لتسوية أوضاعهم، كما أن المديرية العامة للأمن العام اللبناني دعت يوم 13/ 7/ 2018 اللاجئين الفلسطينيين السوريين المقيمين على أراضيها بصورة شرعية أو غير شرعية المخالفين لنظام الإقامة، التقدم من مراكز الأمن العام لتسوية أوضاعهم القانونية مجاناً، من خلال منحهم إقامة مؤقتة لمدة ٦ أشهر مجاناً قابله للتجديد ولعدة مرات دون تدريكهم أية رسوم بعد ضم المستندات المطلوبة ووفق الآلية المعتمدة لتجديد إقامة الفلسطينيين اللاجئين في سوريا المجانية.

في غضون ذلك يواجه العشرات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين مشكلة في الحصول على الإقامة القانونية في لبنان، خاصة منهم من دخلها بعد عام 2015 بسبب القرار الصادر عن الأمن العام اللبناني الذي يقضي بعدم تجديد اقامات اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين دخلوا إلى الأراضي لبنانية بعد 1/ 5/ 2015 

الوسوم

فلسطينيو سورية , لبنان , انتهاكات , اعتقال , تجديد اقامات , ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/8954