map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3997

إيجاز صحفي حول آخر التطورات في مخيم اليرموك يوم 27 نيسان إبريل 2018

تاريخ النشر : 28-04-2018
إيجاز صحفي حول آخر التطورات في مخيم اليرموك يوم 27 نيسان إبريل 2018

مجموعة العمل – لندن

في تاسع أيام الحملة العسكرية التي يشنها النظام السوري والروسي على مخيم اليرموك، شهدت الأحداث تصعيداً جديداً على المستوى العسكري، حيث استخدم النظام السوري والروسي أسلحة محرمة دولياً كالقنابل العنقودية وصواريخ حارقة، مما أحدثت دماراً وخراباً كبيراً في منازل المدنيين.

الوضع الميداني:

شنت طائرات النظام السوري والروسي في صباح تاسع أيام الحملة العسكرية على مخيم اليرموك غارات جوية مكثفة متسببة باتساع رقعة الدمار في المخيم، إضافة إلى استخدام مختلف الأسلحة والعتاد الحربي.

وشهد مخيم اليرموك وأحياء الحجر الأسود والتضامن والقدم وحيّ الزين غارات مكثفة تجاوزت (130) غارة جوية، وبحسب مراسلنا فإن مروحيات النظام قامت بإلقاء أكثر من (30) برميلاً متفجراً على الأحياء المذكورة، بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف استهدف مناطق متفرقة من المخيم.

وسجل سقوط أكثر من (70) صاروخ أرض أرض من طراز فيل وصواريخ راجمة

وعشرات القذائف الصاروخية، وفي تصعيد جديد استخدم النظام السوري والروسي في القصف القنابل العنقودية المحرمة دولياً.

واستخدم النظام السوري والروسي منذ ليل أمس أنواعاً جديدة من القذائف والصواريخ التي تسببت بحرائق كبيرة في الأماكن التي تستهدفها، مسببة باحتراق قرابة (100) منزل بالقرب من شارع صفد وحيفا وصفورية في مخيم اليرموك المحاصر.

في حين اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمجموعات الموالية لها وعناصر "داعش" عند محاور التضامن والقدم وحي الزين، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة مع "هيئة تحرير الشام" وقوات النظام في أول المخيم.

الوضع الطبي والإغاثي

أكد ناشطون لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية عدم تواجد أي فرق إسعاف أو دفاع مدني داخل مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق وذلك بسبب توقف معظم المؤسسات الإغاثية والأهلية عن العمل داخل المخيم منذ سيطرة "داعش" على المخيم مطلع إبريل نيسان 2015، الأمر الذي يضاعف المخاوف على حياة المدنيين المقيميين داخله، خصوصاً خلال الأيام الأخيرة التي شن فيها النظام السوري مئات الغارات على المخيم.

ويؤكد الناشطون وجود العديد من المدنيين العالقين حتى اللحظة تحت ركام الأبنية، حيث لم يتمكن الأهالي من انقاذهم بسبب عدم توفر أي من الآليات اللازمة أو الفرق المتخصصة بالإنقاذ.

فيما يعاني الأهالي من عدم توافر أي من الخدمات الطبية داخل وحتى الخدمات الطبية البسيطة، حيث توقفت جميع النقاط الطبية عن العمل داخل المخيم بشكل تام.

مواقف وردود فعل:

طالبت الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين "فيدار" وعدد من المؤسسات التركية أوزكردر- مظلوم دار- ihak-iHH) بوقف القصف عن مخيم اليرموك وتحييد المدنيين المحاصرين فيه.

وقالت المؤسسات في بيان تضامني مع مسيرة العودة ضمن فعاليات سبعينية النكبة "أن مخيم اليرموك في سورية يتعرض للقصف المتواصل منذ 19 نيسان – ابريل الجاري في ظل وجود حوالي الـ 3000 من اللاجئين الفلسطينيين المدنيين المحاصرين الذين آثروا البقاء داخل مخيمهم وتمسكوا به لما للمخيم من رمزية ودلالة على نكبة فلسطين الممتدة منذ قرابة السبعين عاما ً"

وأضاف البيان "أن أبناء مخيم اليرموك أصبحوا رهائن للإرهاب والإنتهاكات التي تمارسها داعش داخل المخيم وضحايا للقصف والحصار الذي يمارسه النظام السوري من الخارج"

كما وطالبت في ختام بيانها "بفتح ممرات إنسانية أمنة لدخول الطواقم الطبية وفرق الدفاع المدني لإخلاء الجرحى والمصابين من اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك"

محطات واحصائيات:

• يعيش داخل مخيم اليرموك ثلاثة آلاف فلسطيني مدني على الأقل ويشكلون نحو 700عائلة.

• فُرض حصار تام على مخيم اليرموك من قبل الجيش النظامي والقيادة العامة منذ يوم 18/7/2013 وحتى الآن.

• تم قطع المياه عن اليرموك بشكل كامل يوم 8/9/2014 وحتى الآن.

• اقتحم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" مخيم اليرموك وفرض سيطرته عليه يوم 1/4/2015.

• شنّ النظام السوري يوم 19/4/2018 عملية عسكرية واسعة النطاق مدعوماً بمجموعات فلسطينية موالية، على مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود والتضامن وعسالي جنوب دمشق.

• قضى منذ بدء العملية العسكرية الأخيرة (31) لاجئاً فلسطينياً على الأقل وجرح العشرات.

• 1368 ضحية على الأقل من أبناء مخيم اليرموك قضوا منذ بدء الصراع في سورية وحتى يوم 26/4/2018.

• بلغ عدد ضحايا الحصار ونقص الرعاية الطبية في المخيم أكثر من (200) ضحية.

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/9610

مجموعة العمل – لندن

في تاسع أيام الحملة العسكرية التي يشنها النظام السوري والروسي على مخيم اليرموك، شهدت الأحداث تصعيداً جديداً على المستوى العسكري، حيث استخدم النظام السوري والروسي أسلحة محرمة دولياً كالقنابل العنقودية وصواريخ حارقة، مما أحدثت دماراً وخراباً كبيراً في منازل المدنيين.

الوضع الميداني:

شنت طائرات النظام السوري والروسي في صباح تاسع أيام الحملة العسكرية على مخيم اليرموك غارات جوية مكثفة متسببة باتساع رقعة الدمار في المخيم، إضافة إلى استخدام مختلف الأسلحة والعتاد الحربي.

وشهد مخيم اليرموك وأحياء الحجر الأسود والتضامن والقدم وحيّ الزين غارات مكثفة تجاوزت (130) غارة جوية، وبحسب مراسلنا فإن مروحيات النظام قامت بإلقاء أكثر من (30) برميلاً متفجراً على الأحياء المذكورة، بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف استهدف مناطق متفرقة من المخيم.

وسجل سقوط أكثر من (70) صاروخ أرض أرض من طراز فيل وصواريخ راجمة

وعشرات القذائف الصاروخية، وفي تصعيد جديد استخدم النظام السوري والروسي في القصف القنابل العنقودية المحرمة دولياً.

واستخدم النظام السوري والروسي منذ ليل أمس أنواعاً جديدة من القذائف والصواريخ التي تسببت بحرائق كبيرة في الأماكن التي تستهدفها، مسببة باحتراق قرابة (100) منزل بالقرب من شارع صفد وحيفا وصفورية في مخيم اليرموك المحاصر.

في حين اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمجموعات الموالية لها وعناصر "داعش" عند محاور التضامن والقدم وحي الزين، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة مع "هيئة تحرير الشام" وقوات النظام في أول المخيم.

الوضع الطبي والإغاثي

أكد ناشطون لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية عدم تواجد أي فرق إسعاف أو دفاع مدني داخل مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق وذلك بسبب توقف معظم المؤسسات الإغاثية والأهلية عن العمل داخل المخيم منذ سيطرة "داعش" على المخيم مطلع إبريل نيسان 2015، الأمر الذي يضاعف المخاوف على حياة المدنيين المقيميين داخله، خصوصاً خلال الأيام الأخيرة التي شن فيها النظام السوري مئات الغارات على المخيم.

ويؤكد الناشطون وجود العديد من المدنيين العالقين حتى اللحظة تحت ركام الأبنية، حيث لم يتمكن الأهالي من انقاذهم بسبب عدم توفر أي من الآليات اللازمة أو الفرق المتخصصة بالإنقاذ.

فيما يعاني الأهالي من عدم توافر أي من الخدمات الطبية داخل وحتى الخدمات الطبية البسيطة، حيث توقفت جميع النقاط الطبية عن العمل داخل المخيم بشكل تام.

مواقف وردود فعل:

طالبت الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين "فيدار" وعدد من المؤسسات التركية أوزكردر- مظلوم دار- ihak-iHH) بوقف القصف عن مخيم اليرموك وتحييد المدنيين المحاصرين فيه.

وقالت المؤسسات في بيان تضامني مع مسيرة العودة ضمن فعاليات سبعينية النكبة "أن مخيم اليرموك في سورية يتعرض للقصف المتواصل منذ 19 نيسان – ابريل الجاري في ظل وجود حوالي الـ 3000 من اللاجئين الفلسطينيين المدنيين المحاصرين الذين آثروا البقاء داخل مخيمهم وتمسكوا به لما للمخيم من رمزية ودلالة على نكبة فلسطين الممتدة منذ قرابة السبعين عاما ً"

وأضاف البيان "أن أبناء مخيم اليرموك أصبحوا رهائن للإرهاب والإنتهاكات التي تمارسها داعش داخل المخيم وضحايا للقصف والحصار الذي يمارسه النظام السوري من الخارج"

كما وطالبت في ختام بيانها "بفتح ممرات إنسانية أمنة لدخول الطواقم الطبية وفرق الدفاع المدني لإخلاء الجرحى والمصابين من اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك"

محطات واحصائيات:

• يعيش داخل مخيم اليرموك ثلاثة آلاف فلسطيني مدني على الأقل ويشكلون نحو 700عائلة.

• فُرض حصار تام على مخيم اليرموك من قبل الجيش النظامي والقيادة العامة منذ يوم 18/7/2013 وحتى الآن.

• تم قطع المياه عن اليرموك بشكل كامل يوم 8/9/2014 وحتى الآن.

• اقتحم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" مخيم اليرموك وفرض سيطرته عليه يوم 1/4/2015.

• شنّ النظام السوري يوم 19/4/2018 عملية عسكرية واسعة النطاق مدعوماً بمجموعات فلسطينية موالية، على مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود والتضامن وعسالي جنوب دمشق.

• قضى منذ بدء العملية العسكرية الأخيرة (31) لاجئاً فلسطينياً على الأقل وجرح العشرات.

• 1368 ضحية على الأقل من أبناء مخيم اليرموك قضوا منذ بدء الصراع في سورية وحتى يوم 26/4/2018.

• بلغ عدد ضحايا الحصار ونقص الرعاية الطبية في المخيم أكثر من (200) ضحية.

الوسوم

ايجاز صحفي , مخيم اليرموك , حملة عسكرية , قصف , غارات جوية , النظام , داعش , ضحايا ,

رابط مختصر : http://www.actionpal.org.uk/ar/post/9610