map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

اتحاد المهندسين الفلسطينيين: المخطط التنظيمي لمخيم اليرموك يفتقر للمهنية وعدم الوضوح

تاريخ النشر : 17-07-2020
اتحاد المهندسين الفلسطينيين: المخطط التنظيمي لمخيم اليرموك يفتقر للمهنية وعدم الوضوح

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
قال الاتحاد العام للمهندسين الفلسطينيين في سورية إن المخطط التنظيمي الجديد الذي طرحته محافظة دمشق لمخيم اليرموك يفتقر للمهنية وعدم الوضوح والعشوائية باختيار المناطق المراد تنظيمها.
وأضاف الاتحاد في بيان له حول المخطط التنظيمي لمخيم اليرموك رغم وجود قرار بعودة أبناء المخيم إلى منازلهم صعقوا بمخطط جديد من قبل محافظة دمشق.
وأوضح البيان أن 80 % من منازل المخيم قابلة للسكن مع صيانة بسيطة لها، وأن 20 % تضررت بشكل كبير ويمكن تدعيم بعضها وإيجار حلول هندسية لعدم هدمها والاستفادة منها.
ولفت البيان إلى وجود مخطط تنظيمي مصادق عليه عام 2004، ثم أعيد  المصادقة عليه عام 2013، ومنحت اللجنة المحلية لمخيم اليرموك الرخص النظامية اعتماداً على هذا المخطط، وسدد المواطنون كامل الرسوم المطلوبة.
وأشار البيان إلى وجود تحركات مشبوهة وتواطؤ تجار دم وسماسرة، ويقدمون هدية مجانية لـ "صفقة القرن" ولمشاريع تقسيم المنطقة.
وفي ختام البيان شدّد المهندسون على ضرورة عودة أهالي مخيم اليرموك باعتباره شاهداً على دماء آلاف الشهداء، وناشدوا الجهات العليا في سورية لفتح الطريق للعودة إلى المخيم.
وكانت محافظة دمشق قد أعلنت في نهاية حزيران – يونيو 2020 عن مخطط تنظيمي جديد لمخيم اليرموك، حيث لاقى رفضاً واسعاً بين الفلسطينيين عموماً وأبناء مخيم اليرموك خاصة.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13785

مجموعة العمل - مخيم اليرموك 
قال الاتحاد العام للمهندسين الفلسطينيين في سورية إن المخطط التنظيمي الجديد الذي طرحته محافظة دمشق لمخيم اليرموك يفتقر للمهنية وعدم الوضوح والعشوائية باختيار المناطق المراد تنظيمها.
وأضاف الاتحاد في بيان له حول المخطط التنظيمي لمخيم اليرموك رغم وجود قرار بعودة أبناء المخيم إلى منازلهم صعقوا بمخطط جديد من قبل محافظة دمشق.
وأوضح البيان أن 80 % من منازل المخيم قابلة للسكن مع صيانة بسيطة لها، وأن 20 % تضررت بشكل كبير ويمكن تدعيم بعضها وإيجار حلول هندسية لعدم هدمها والاستفادة منها.
ولفت البيان إلى وجود مخطط تنظيمي مصادق عليه عام 2004، ثم أعيد  المصادقة عليه عام 2013، ومنحت اللجنة المحلية لمخيم اليرموك الرخص النظامية اعتماداً على هذا المخطط، وسدد المواطنون كامل الرسوم المطلوبة.
وأشار البيان إلى وجود تحركات مشبوهة وتواطؤ تجار دم وسماسرة، ويقدمون هدية مجانية لـ "صفقة القرن" ولمشاريع تقسيم المنطقة.
وفي ختام البيان شدّد المهندسون على ضرورة عودة أهالي مخيم اليرموك باعتباره شاهداً على دماء آلاف الشهداء، وناشدوا الجهات العليا في سورية لفتح الطريق للعودة إلى المخيم.
وكانت محافظة دمشق قد أعلنت في نهاية حزيران – يونيو 2020 عن مخطط تنظيمي جديد لمخيم اليرموك، حيث لاقى رفضاً واسعاً بين الفلسطينيين عموماً وأبناء مخيم اليرموك خاصة.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13785