map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

استشارية الأونروا تحذر من السيناريو الأسوأ للمخيمات الفلسطينية في مواجهة كورونا

تاريخ النشر : 28-07-2020
استشارية الأونروا تحذر من السيناريو الأسوأ للمخيمات الفلسطينية في مواجهة كورونا

مجموعة العمل - الأونروا
حذر ممثلو الدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين في اللجنة الاستشارية للأونروا، من السيناريوهات الأسوأ للمخيمات في مواجهة جائحة كورونا مع ظهور مئات الحالات المصابة بفيروس كورونا بداخلها.
وبحث الاجتماع الذي عقد برئاسة الأردن الوضع المالي للأونروا وتطورات فيروس كورونا في المخيمات الفلسطينية، وخطة الأونروا التعليمية لافتتاح العام الدراسي 2020-2021.
وطالب المجتمعون الأمم المتحدة بالقيام بواجباتها تجاه اللاجئين والمخيمات الفلسطينية، وأكدت على عدم قدرتها بتحمل أعباء مالية إضافية جديدة، وأن الأمم المتحدة والدول المانحة يجب أن يتحملا مسؤولياتهما تجاه الأونروا باعتبارها إحدى مؤسساتها الأممية، بسد العجز المالي لها وإيجاد مصادر تمويل ثابتة ومستدامة لميزانيتها.
وحضر الاجتماع رئيس الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب في سورية "علي مصطفى" وعدد من المسؤولين الفلسطينيين وممثلين عن الدول العربية المضيفة.
ياتي ذلك وسط حالة معيشية متردية للاجئين الفلسطينيين في سورية، حيث وصلت معدلات الفقر في صفوفهم إلى مستويات غير مسبوقة، مما يجبرهم على العيش كفافاً على المساعدات المقدمة من الأونروا.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13842

مجموعة العمل - الأونروا
حذر ممثلو الدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين في اللجنة الاستشارية للأونروا، من السيناريوهات الأسوأ للمخيمات في مواجهة جائحة كورونا مع ظهور مئات الحالات المصابة بفيروس كورونا بداخلها.
وبحث الاجتماع الذي عقد برئاسة الأردن الوضع المالي للأونروا وتطورات فيروس كورونا في المخيمات الفلسطينية، وخطة الأونروا التعليمية لافتتاح العام الدراسي 2020-2021.
وطالب المجتمعون الأمم المتحدة بالقيام بواجباتها تجاه اللاجئين والمخيمات الفلسطينية، وأكدت على عدم قدرتها بتحمل أعباء مالية إضافية جديدة، وأن الأمم المتحدة والدول المانحة يجب أن يتحملا مسؤولياتهما تجاه الأونروا باعتبارها إحدى مؤسساتها الأممية، بسد العجز المالي لها وإيجاد مصادر تمويل ثابتة ومستدامة لميزانيتها.
وحضر الاجتماع رئيس الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب في سورية "علي مصطفى" وعدد من المسؤولين الفلسطينيين وممثلين عن الدول العربية المضيفة.
ياتي ذلك وسط حالة معيشية متردية للاجئين الفلسطينيين في سورية، حيث وصلت معدلات الفقر في صفوفهم إلى مستويات غير مسبوقة، مما يجبرهم على العيش كفافاً على المساعدات المقدمة من الأونروا.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13842