map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

أهالي مخيم النيرب يشتكون تعاطي الاونروا السلبي بعد تفشي كورونا

تاريخ النشر : 19-08-2020
أهالي مخيم النيرب يشتكون تعاطي الاونروا السلبي بعد تفشي كورونا

مجموعة العمل ـ مخيم النيرب

اشتكى أهالي مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين في حلب من صمت "الأونروا" وعدم اتخاذها أي إجراءات بعد تفشي فايروس كورونا في المخيم.

وأفاد مراسل مجموعة العمل في المخيم إن حالة من الغضب تسود أوساط المخيم لوقوف "الأونروا" موقف المتفرج بعد تسجيل إصابات كبيرة بفايروس كورونا دون أن تتخذ أي إجراءات أو تحرك ساكناً.

من جانبه قال أحد الأهالي "لم نرى من "الأونروا" منذ تفشي وباء كورونا عالمياً سوى مساعدة مادية بسيطة ولمرة واحدة، لا ترقى لحجم الكارثة التي نعيشها، والمطلوب من "الأونروا" اليوم اتخاذ إجراءات أكثر جدية كدعم المستوصف الصحي، ورفع جاهزية كادره الطبي، وتجهيز المستوصف بأسطوانات الاوكسجين لمن يحتاجها بعد تسجيل حالات وفاة لأسباب تنفسية".

وكان مخيم النيرب قد سجل العديد من الإصابات والوفيات خلال الأسابيع الأخيرة بعد تفشي فايروس كورونا، في الوقت الذي يعيش سكان المخيم اوضاعاً اقتصادية ومعيشية صعبة، ناهيك عن ضعف وانعدام الإمكانات الطبية والصحية.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13949

مجموعة العمل ـ مخيم النيرب

اشتكى أهالي مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين في حلب من صمت "الأونروا" وعدم اتخاذها أي إجراءات بعد تفشي فايروس كورونا في المخيم.

وأفاد مراسل مجموعة العمل في المخيم إن حالة من الغضب تسود أوساط المخيم لوقوف "الأونروا" موقف المتفرج بعد تسجيل إصابات كبيرة بفايروس كورونا دون أن تتخذ أي إجراءات أو تحرك ساكناً.

من جانبه قال أحد الأهالي "لم نرى من "الأونروا" منذ تفشي وباء كورونا عالمياً سوى مساعدة مادية بسيطة ولمرة واحدة، لا ترقى لحجم الكارثة التي نعيشها، والمطلوب من "الأونروا" اليوم اتخاذ إجراءات أكثر جدية كدعم المستوصف الصحي، ورفع جاهزية كادره الطبي، وتجهيز المستوصف بأسطوانات الاوكسجين لمن يحتاجها بعد تسجيل حالات وفاة لأسباب تنفسية".

وكان مخيم النيرب قد سجل العديد من الإصابات والوفيات خلال الأسابيع الأخيرة بعد تفشي فايروس كورونا، في الوقت الذي يعيش سكان المخيم اوضاعاً اقتصادية ومعيشية صعبة، ناهيك عن ضعف وانعدام الإمكانات الطبية والصحية.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13949