map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

تضارب الانباء حول إلغاء المخطط التنظيمي الخاص بمخيم اليرموك

تاريخ النشر : 25-08-2020
تضارب الانباء حول إلغاء المخطط التنظيمي الخاص بمخيم اليرموك

مجموعة العمل ـ دمشق

تضاربت الانباء حول إلغاء المخطط التنظيمي الخاص بمخيم اليرموك والذي أصدرته محافظة دمشق بتاريخ 29/06/2020 وسط حالة من الشد والجذب بين صفوف اللاجئين الفلسطينيين.

وقال المحامي الفلسطيني نور الدين سلمان أحد كبار الناشطين والمعترضين على المخطط التنظيمي" صدر يوم الاثنين الفائت قراران يقضيان بإلغاء مشروع التنظيم واعتماد مخطط جديد يراعي جانب الاعمار، وفق تنظيم ٢٠٠٤ وعوده الأهالي.

من جانبه قال مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، السفير أنور عبد الهادي انه على ثقة بأن الحكومة السورية ومحافظة دمشق لن تعتمد أي مخطط تنظيمي جديد يضر بأهالي المخيم من سوريين وفلسطينيين تنفيذاً لتوجيهات الرئيس السوري، مشيداً بالحكومة السورية والدور الهام الذي تقوم به محافظة دمشق لإعادة بناء وترميم مخيم اليرموك وحرصها على ممتلكات أهالي المخيم من سوريين وفلسطينيين، من خلال إعادة النظر بمخطط شركة الدراسات للمخيم."

من جهتهم شكك نشطاء من أبناء المخيم بهذا القرار معتبرين أنه بث للرماد في العيون ومماطلة تستهدف تعفيش وسرقة ما بقي من المخيم، وماهي إلا اشاعات يبثها العساكر التجار وسماسرة الفيسبوك الغاية منها امتصاص غضب الأهالي، رغم بذل العديد من الشخصيات الفلسطينية الوازنة جهوداً من اجل اعادة الأهالي إلى المخيم والتقليل من اضرار التنظيم الجديد" مستشهدين بما قيل للمدير العام للهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب علي مصطفى "أنت مسؤول عن أراضي المؤسسة فقط ولا شأن لك بالباقي".

وحسب نشطاء فقد بلغ عدد الاعتراضات المقدمة لمحافظة دمشق على المخطط التنظيمي الخاص بالمخيم ١١ ألف اعتراض من الأهالي، في حين اعترض 300 من أهالي القابون على المخطط التنظيمي الخاص بمنطقتهم.

يشار أن المخطط التنظيمي الذي صدر في الشهر السادس من العام الحالي أثار موجة غضب واستنكار بين اللاجئين الفلسطينيين، والفصائل الفلسطينية بكافة اطيافها ومشاربها.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13978

مجموعة العمل ـ دمشق

تضاربت الانباء حول إلغاء المخطط التنظيمي الخاص بمخيم اليرموك والذي أصدرته محافظة دمشق بتاريخ 29/06/2020 وسط حالة من الشد والجذب بين صفوف اللاجئين الفلسطينيين.

وقال المحامي الفلسطيني نور الدين سلمان أحد كبار الناشطين والمعترضين على المخطط التنظيمي" صدر يوم الاثنين الفائت قراران يقضيان بإلغاء مشروع التنظيم واعتماد مخطط جديد يراعي جانب الاعمار، وفق تنظيم ٢٠٠٤ وعوده الأهالي.

من جانبه قال مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، السفير أنور عبد الهادي انه على ثقة بأن الحكومة السورية ومحافظة دمشق لن تعتمد أي مخطط تنظيمي جديد يضر بأهالي المخيم من سوريين وفلسطينيين تنفيذاً لتوجيهات الرئيس السوري، مشيداً بالحكومة السورية والدور الهام الذي تقوم به محافظة دمشق لإعادة بناء وترميم مخيم اليرموك وحرصها على ممتلكات أهالي المخيم من سوريين وفلسطينيين، من خلال إعادة النظر بمخطط شركة الدراسات للمخيم."

من جهتهم شكك نشطاء من أبناء المخيم بهذا القرار معتبرين أنه بث للرماد في العيون ومماطلة تستهدف تعفيش وسرقة ما بقي من المخيم، وماهي إلا اشاعات يبثها العساكر التجار وسماسرة الفيسبوك الغاية منها امتصاص غضب الأهالي، رغم بذل العديد من الشخصيات الفلسطينية الوازنة جهوداً من اجل اعادة الأهالي إلى المخيم والتقليل من اضرار التنظيم الجديد" مستشهدين بما قيل للمدير العام للهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب علي مصطفى "أنت مسؤول عن أراضي المؤسسة فقط ولا شأن لك بالباقي".

وحسب نشطاء فقد بلغ عدد الاعتراضات المقدمة لمحافظة دمشق على المخطط التنظيمي الخاص بالمخيم ١١ ألف اعتراض من الأهالي، في حين اعترض 300 من أهالي القابون على المخطط التنظيمي الخاص بمنطقتهم.

يشار أن المخطط التنظيمي الذي صدر في الشهر السادس من العام الحالي أثار موجة غضب واستنكار بين اللاجئين الفلسطينيين، والفصائل الفلسطينية بكافة اطيافها ومشاربها.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/13978